شاهد.. الواقع الغزي تسرده دمى ماريونيت

أمجد ايمن-غزة

داخل منزله الصغير في حي النصر غرب مدينة غزة، يصنع مهدي عطية كريرة (39 عاماً) دمى ماريونيت التي يغيب تخصص صناعتها ومسارحها عن مدينة غزة المحاصرة، لتحمل أشكالاً مختلفة تعبر عن الواقع الغزي المجتمعي، وتحكي قصصًا للأطفال تبرز فيها تعاليم القيم والأخلاق.

فشل كريرة في محاولته لصناعة أول دمية ماريونيت نهاية عام 2008، لأنه بدأ تعلم صناعتها عبر فيديوهات على الإنترنت، ولم يجد بعض المواد المتوفرة في غزة بسبب الحصار الإسرائيلي الذي كان بلغ عاماً في ذلك الوقت.

لكنه نجح عام 2010 بصناعة أول دمية ماريونيت، وهي عبارة عن شخصية دمى "عمو الحكواتي" وهو عجوز يحكي للأطفال.

المصدر : الجزيرة