تعرف على أكبر وأفخم القصور في العالم

Aerial view of Villa Leopolda, built in 1900 by King Leopold of Belgium. It has 19 bedrooms and a double swimming pool over a 7 hectares terrain, back up the hills behind Beaulieu and Villefranche.
فيلا ليوبولد (الأوروبية)

لو كانت بحوزتك ثروة ضخمة، قد يكون أحد أحلامك الأولى التي ستُسارع لتحقيقها هو شراء قصر فخم يحتوي على مسابح ضخمة وغرف عديدة من شأنها أن توفر كل سبل الراحة.

وتعرفنا الكاتبة ليودميلا أنتونوفا في موقع أف بي الروسي على مجموعة من أفخم القصور في العالم:

  • عقارات بيلتمور التي بُنيت من قبل جورج فاندربيلت سنة 1889، وتعتبر من أضخم المباني وأشهر القصور في العالم.
  • ويتينهورست ثاني أكبر قصر بعد قصر باكنغهام في لندن. ومن المثير أنه كان تملكه العديد من الشخصيات على غرار سامر ابن عم الرئيس السوري بشار الأسد. وفي الوقت الحالي، أصبح الملياردير الروسي أندريه غورييف مالك المبنى الذي يحتوي على 65 غرفة.
  • فيلا ليوبولد الواقعة على شاطئ ريفييرا الفرنسية التي بُنيت خلال الفترة الممتدة بين سنتي 1929 و1931 من قبل المهندس المعماري الأميركي أوغدن كودمان الابن كهدية لعشيقته.
  • قصر تاوهاين الصيني، وبني عام 2016 بتكلفة وصلت إلى 154 مليون دولار.
  • قصر فاير فيلد الواقع في نيويورك، وبني من قبل المليونير إيرا رينيرت عام 1999. ويضم 29 غرفة نوم و39 حماما ومسبحا وكنيسة وساحتي فناء وقاعة سينما تتسع لحوالي 164 شخصا وملعب كرة سلة بالإضافة إلى غيرها من وسائل الترفيه الأخرى. في المقابل، لم يعش رينيرت بهذا العقار الضخم إلا سنوات قليلة بسبب حجمه.
  • ناطحة سحاب في مومباي يملكها موكيش أمباني رئيس شركة "ريلاينس أندستريز". ويعمل بداخلها 600 خادم. كما يتميز هذا المبنى باحتوائه على سائر أنواع الترفيه مما جعل صاحبه يتعرض لانتقادات شديدة نظرا لأن بلاده تعاني من الفقر والجوع.
‪قصر مار لاغو‬ قصر مار لاغو (الأوروبية)
‪قصر مار لاغو‬ قصر مار لاغو (الأوروبية)
  • خلال سنة 2004، شيّد ديفيد سيجل مؤسس سلسلة فنادق ويست جيت مبنى شبيها بقصر فرساي الفرنسي تبلغ مساحته 8000 متر مربع في فلوريدا. ويحتوي هذا المبنى على 11 مطبخا و14 غرفة نوم و32 حماما ومرآب سيارات مجهزا لاستيعاب 30 سيارة. كما يحوي مختلف وسائل الراحة والترفيه على غرار قاعة بولينغ وحلبة تزلج وثلاثة مسابح داخلية ومسبحين بالهواء الطلق وقاعة احتفال ضخمة.
  • مبنى "ذي أونلي وان" التابع لبيل إير في كاليفورنيا، وتصل قيمته إلى 500 مليون، ويمكن اعتباره أغلى قصر في الولايات المتحدة، ويحتوي على أربعة مسابح وملهى ليلي وقاعة بولينغ وقاعة سينما ومكتبة زجاجية.
  • قصر ويليام راندولف هيرست في كاليفورنيا، وتصل مساحته إلى 3.7 أفدنة حيث يضم هذا المبنى 19 غرفة نوم و29 حماما وحديقة فاخرة ونافورة مياه مدهشة. وعندما كان هذا العقار معروضا للإيجار، طلب مالكوه 600 ألف دولار شهريا.
  • قصر "فلير دي ليس" في لوس أنجلوس، وبني خلال سنة 2002. ويتميز بطراز فرنسي كما يحتوي على 12 غرفة نوم و15 حماما وحديقة وقاعة رقص تتسع لحوالي 500 شخص ومكتبة من طابقين، بالإضافة إلى غرفة موسيقى ومطبخ مجهز بالكامل وغرفة الطعام.
  • 15 سنترال بارك ويست، وهو من أغلى العقارات في مانهاتن، إذ يحتوي على شقق عادية وشقق فاخرة بالإضافة إلى قبو نبيذ.
  • قلعة أوشيكا في لونغ آيلاند، وبنيت خلال الفترة الممتدة بين سنتي 1914 و1919، وتعتبر ثاني أكبر مبنى خاص في الولايات المتحدة، إذ تبلغ مساحتها 126 مترا مربعا، وتحتوي على 127 غرفة.
  • قصر مار لاغو الواقع في فلوريدا، وشُيّد سنة 1924. ويضم ناديا لا يدخله سوى الأعضاء الذين قاموا بدفع رسومات باهظة الثمن.
  • قصر "بريتزكر" في لوس أنجلوس، ويحتوي على قاعة ألعاب وقاعة بولينغ وبار ومكتبة وقاعة اللياقة البدنية وصالون تجميل ومطبخ بحجم مطعم.
  • قصر نور الإيمان الذي يعد المقر الرسمي لسلطان بروناي، ويعتبر أكبر منزل خاص في العالم، تصل مساحته إلى 200 ألف متر مربع. ويضم 1788 غرفة وقاعة للحفلات تتسع لحوالي 5000 ضيف بالإضافة إلى مسجد يتسع لحوالي 1500 شخص، ومرآب سيارات يتسع لحوالي 110 سيارات وخمس برك سباحة.
‪ناطحة السحاب التي يملكها موكيش أمباني في مومباي‬ ناطحة السحاب التي يملكها موكيش أمباني في مومباي (الأوروبية)
‪ناطحة السحاب التي يملكها موكيش أمباني في مومباي‬ ناطحة السحاب التي يملكها موكيش أمباني في مومباي (الأوروبية)
  • مزرعة نوتوفي أو القلعة البيضاء في لويزيانا، وتعتبر أكبر مزرعة بالولايات المتحدة. وقد بُينت من قبل جون هامبتون راندولف سنة 1959، حيث كانت تنتج قصب السكر. وخلال سنة 1889، تم بيع هذه المزرعة التي أصبحت في الوقت الراهن ملكا لبول رمزي، وتحولت إلى فندق.
  • قلعة كارولاندز في كاليفورنيا تندرج ضمن قائمة أكبر قصور العالم، إذ تضم 88 غرفة، على الرغم من أنها شهدت العديد من جرائم القتل.
  • قصر توبراك في لندن، ويقع في منطقة تضم أجمل البيوت المملوكة من قبل أصحاب المليارات من جميع أنحاء العالم. ومنذ لحظة اقتنائه سنة 2008، أصلحه صاحب العقار الجديد، وشيّد داخله صالون تجميل ومنتجعا صحيا ومهبط طائرات وصالة سينما.
  • قصر "دي لاميت" الواقع في فلوريدا يعتبر من أكبر القصور في العالم. وفي الواقع، بعد أن فشل العديد من أصحاب المليارات في إصلاحه، بيع مجزئا بأسعار باهظة.
  • قصر المخرج والمنتج الأميركي آرون سبيلنغ ضمن أكبر قصور العالم، وتم بناؤه سنة 1988. وفي الوقت الراهن، أصبح ملكا لابنة رجل الأعمال بيرني إيكلستون. وهو يقع بمنطقة تشتهر عقاراتها بأسعارها الباهظة في لوس أنجلوس، حيث يضم قاعة سينما وقاعة ألعاب وقاعة بولينغ وملعب تنس.
المصدر : الصحافة الروسية