فتاة روسية تعيد الحياة لقريتها بفضل العسل

"مالي توريش" قرية نائية في منطقة الأورال الروسية، عاشت مجدها إبان العهد السوفياتي، لكنها أصبحت شبه مهجورة بعد أن غادرها أهلها بحثا عن مستوى عيش أفضل.

لكن سانزابوفا، وهي أحد الأفراد القلائل الذين قرروا البقاء في القرية، نجحت في إعادة الحياة إلى البلدة، بعد أن تمكنت من إنجاح مشروع لإنتاج العسل.

وتحكي سانزابوفا أنها في البداية كلفت الجدات بإحضار التوت لمحلها مقابل مبلغ معين، ثم سرعان ما بدأت مشروعها لخفق العسل داخل محل والدها، كما أنشأت مصنعا للحلويات.

ولم تمض سوى فترة قصيرة حتى أصبحت منتجات المحل الأكثر حضورا في محلات البقالة بالعاصمة الروسية موسكو.

الملفت أن سانزابوفا، وبعد نجاح المشروع، قررت تخصيص جزء من أرباحها لإنعاش البنية التحتية للمدينة، ولم تنس كذلك بناء منطقة لألعاب الأطفال في القرية.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

اكتشف علماء هيكلا لطفل مدفون بشكل غريب في مقبرة أثرية للأطفال في إيطاليا، وجمع العلماء أدلة من العظام المعروفة محليا باسم مصاص دماء لوغنانو (Vampire of Lugnano).

المزيد من اجتماعي
الأكثر قراءة