ألبانيا تحاول إنقاذ النسر الذهبي من الانقراض

يحظى النسر الذهبي بمكانة رفيعة في ألبانيا، حيث يُعد رمزا وطنيا وتتوسط صورته علم البلاد، ورغم هذه المكانة فإنه يواجه خطر الانقراض بسبب الصيد الجائر، مما دفع السلطات إلى تشديد العقوبات على من يخالف قوانين الصيد.

وتفتخر ألبانيا، الواقعة في جنوب أوروبا، بنسرها الذهبي الذي يعيش فوق قمم جبالها العالية، فهو من أكبر وأسرع الطيور في العالم ويتمتع برشاقة كبيرة ومخالب حادة.

وخلال 25 سنة فقط تضاءلت أعداد النسور الذهبية في ألبانيا إلى النصف نتيجة الصيد الجائر، مما ينذر بخطر اختفائها خلال أعوام قليلة.

وتحاول السلطات إنقاذ ما تبقى من هذه النسور النادرة، حيث شددت العقوبات على كل من يخالف القوانين التي تمنع اصطيادها، بحيث تصل العقوبة إلى السجن.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

صدر العدد 61 من مجلة الجزيرة لشهر أبريل/نيسان 2017، ويتناول ملفه الرئيسي “ألبانيا.. خارج الطوق الأحمر” رحلة ألبانيا منذ استقلالها عن الإمبراطورية العثمانية، مرورا بالحكم الشيوعي، ونهاية بالانفتاح والديمقراطية.

في صراع بين الفنون القديمة وعالم التكنولوجيا يدرب الجيش الفرنسي الطيور الجارحة على إسقاط الطائرات المسيرة عندما تدخل مجالا جويا محظورا، كالمناطق ذات الحساسية الأمنية مثل القصور الرئاسية.

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة