كتاب "نار وغضب" يتحول لمسلسل تلفزيوني

700 ألف نسخة من كتاب "نار وغضب.. داخل بيت ترمب الأبيض" بيعت في الأسبوع الأول من إصداره (الجزيرة)
700 ألف نسخة من كتاب "نار وغضب.. داخل بيت ترمب الأبيض" بيعت في الأسبوع الأول من إصداره (الجزيرة)

ذكرت وسائل إعلام أميركية أن كتاب "نار وغضب.. داخل بيت ترمب الأبيض" سيتحول إلى مسلسل تلفزيوني.

وقالت صحيفة "بوسطن غلوب "الأميركية أمس الجمعة إن شركة إنديفر كونتنت في هوليوود اشترت حقوق الكتاب -الذي يتضمن انتقادات لاذعة للرئيس الأميركي دونالد ترمب– وتعتزم تحويله إلى مسلسل تلفزيوني.

وأضافت الصحيفة أن مؤلف الكتاب مايكل وولف سيكون المنتج التنفيذي للمسلسل. لكنها لم تذكر تفاصيل إضافية عن موعد بث المسلسل أو المحطة التلفزيونية التي ستذيعه.

ويصف كتاب "نار وغضب.. داخل بيت ترمب الأبيض" الرئيس ترمب بأنه أحمق وغير مؤهل لتولي الرئاسة. وبالمقابل انتقد ترمب في تغريدة له على حسابه بموقع "تويتر" مؤلف الكتاب. وقال إنه "فاشل ويختلق القصص من أجل بيع الكتاب الممل البعيد عن الحقائق".

وقد حقق الكتاب -الذي يروي تفاصيل السنة الأولى من حكم ترمب- االصادر في الخامس من يناير/كانون الثاني الجاري 2018 أعلى مبيعات داخل الولايات المتحدة وخارجها، حسب مجلة هوليوود ريبورتر الأميركية.

وبيع 700 ألف نسخة منه في الأسبوع الأول من إصداره، علاوة على بيع حقوق نشر لـ 32 دولة، حسب المصدر نفسه.

يذكر أنه من المنتظر أن تصدر نسخة مترجمة من كتاب "نار وغضب.. داخل بيت ترمب الأبيض" باللغة الإسبانية في 28 فبراير/شباط المقبل، تليها نسخ بالفرنسية والألمانية والعربية واليابانية ولغات أخرى.

المصدر : وكالة الأناضول

حول هذه القصة

تناولت صحيفة واشنطن بوست تداعيات كتاب “نار وغضب” لمؤلفه مايكل وولف والجدل الذي أثاره فيما يتعلق بالرئيس دونالد ترمب، وقالت إن وولف أدى خدمة جليلة لترمب الذي خرج فائزا.

11/1/2018

أفادت تقارير إعلامية أن كتاب مايكل وولف “نار وغضب” قد يتم تحويله لعمل درامي تلفزيوني أو سينمائي، وهو ما شأنه استقطاب اهتمام كبير وسط العاصفة التي خلفها الكتاب حول ترمب.

18/1/2018
المزيد من منوعات
الأكثر قراءة