مهرجان بجنوب أفريقيا يعرّف بمهارات قصار القامة ومعاناتهم

فتح منظمو المهرجان السنوي لقصار القامة بمدينة موديمولي في جنوب أفريقيا الباب أمام الجمهور ليطلعوا على مهارات قصار القامة وصناعاتهم، في محاولة لتسليط الضوء على مشكلاتهم الصحية واحتياجاتهم.

ورغم معاناتهم يشع الأمل من أعينهم، ويقفون في وجه الريح ليقولوا للعالم نحن هنا وهذه إنجازاتنا التي لا تقل كفاءة عن الأسوياء في الخلقة. وقد تجمع المئات منهم في منتجع ويزجيروس بمدينة موديمولي للاحتفال بمنجزاتهم في المهرجان الذي احتضن فعاليات رياضية وترفيهية.

وتقول منظمة المهرجان ميراندا كاريتز إن الناس يعتقدون أن على قصار القامة أن يعملوا في السيرك فقط، ويعتقدون أنه لا يمكنهم السباحة أو الغوص أو العمل لأنهم قصار القامة.

وتضيف كاريتز للجزيرة أن المهرجان فتح أبوابه لعامة الناس ليروا أن بإمكان قصار القامة العيش بشكل طبيعي، وأن منهم مديري بنوك وأطباء أسنان، وأن "بإمكانهم القيام بأي عمل حتى سياقة الشاحنات".

ولم ينس القائمون على المهرجان تنظيم سوق للأعمال اليدوية من إنتاج قصار القامة بهدف توعية الجمهور بالمشكلات الصحية التي يواجهونها، واحتياجاتهم الخاصة في حياتهم العملية.

المصدر : الجزيرة