لص يترك سيارة سرقها لوجود رضيعة داخلها

اللص لاذ بالفرار بعد أن شغل جهاز التكييف للإبقاء على درجة حرارة معتدلة داخل السيارة (الألمانية)
اللص لاذ بالفرار بعد أن شغل جهاز التكييف للإبقاء على درجة حرارة معتدلة داخل السيارة (الألمانية)

هرب لص من سيارة بعد نصف ساعة من سرقتها، في محافظة رام الله والبيرة وسط الضفة الغربية، أمس الأربعاء، بعد اكتشافه وجود رضيعة داخلها.

وفي التفاصيل التي كان مراسل الأناضول شاهدا عليها، أقدم لص على سرقة سيارة من أمام حضانة أطفال في أحد أحياء المحافظة، ليكتشف وجود رضيعة لم تتعد ثمانية شهور من عمرها داخلها.

وأوقفت سيدة سيارتها أمام الحضانة لإيصال ابنها، لتتفاجأ بعد دقيقتين باختفاء السيارة من مكانها ورضيعتها داخلها.

ونجحت الشرطة الفلسطينية -التي نشرت حواجز في أنحاء المحافظة- في الوصول إلى اللص، من خلال الاتصال على هاتف صاحبة السيارة المحمول الذي تركته داخل المركبة.

وقال المتحدث باسم الشرطة المقدم لؤي ارزيقات إن اللص أبلغهم من خلال مكالمة هاتفية عن مغادرته للمركبة وترك الرضيعة داخلها، ليتم العثور عليهما (المركبة والرضيعة) بعد دقائق من الاتصال.

وأضاف ارزيقات في اتصال عبر الهاتف مع الأناضول أن "اللص لاذ بالفرار بعد أن شغل جهاز التكييف للإبقاء على درجة حرارة معتدلة داخل السيارة.. ويجري البحث عن اللص الذي لم نتمكن من إلقاء القبض عليه".

وأضاف المتحدث باسم الشرطة أن الرضيعة بحالة جيدة ولم تتعرض لأي أذى، وحضرت والدتها لاستلامها وسيارتها من أحد مراكز شرطة المحافظة.

المصدر : وكالة الأناضول

حول هذه القصة

قالت السلطات الفرنسية الجمعة إن امرأة سعودية أبلغت الشرطة أنها تعرضت لهجوم من رجلين في قلب العاصمة باريس وانتزعا منها ساعة يد تبلغ قيمتها مليون يورو (1.1 مليون دولار أميركي).

تمكن رجل مسن من إصابة لص في أردافه باستخدام قوس وسهم بعد أن اقتحم اللص منزله وحاول سرقة سيارته، ومع ذلك فإن الأخير تمكن من الهرب.

المزيد من متفرقات
الأكثر قراءة