متوسط عمر الإنسان قد يزيد على التسعين

الدراسة وجدت أن الإنسان الذي يولد بكوريا الجنوبية عام 2030 قد يزيد عمره على تسعين عاما (مواقع التواصل)
الدراسة وجدت أن الإنسان الذي يولد بكوريا الجنوبية عام 2030 قد يزيد عمره على تسعين عاما (مواقع التواصل)

توقعت دراسة علمية أميركية بريطانية مشتركة أن عمر الإنسان سوف يزيد على تسعين عاما خلال العقود المقبلة، خاصة في الدول النامية، وعلى رأسها كوريا الجنوبية.

ووجدت الدراسة -التي أجراها فريق من العلماء بتمويل بريطاني وأميركي- أن الإناث اللاتي يولدن في كوريا الجنوبية عام 2030 قد يتمتعن بعمر يزيد على تسعين عاما.

وأشارت الدراسة إلى أن الدول النامية الأخرى قد تكون قريبة من هذه النتائج، وهو ما يثير تساؤلات عن الرعاية الصحية والاجتماعية التي يحتاجها عدد كبير من الناس الذين يصلون إلى الثمانينيات من العمر.

وذكرت صحيفة ذي إندبندنت البريطانية أن الدراسة المنشورة في دورية لانسيت الطبية تشير إلى ارتفاع معدلات الأعمار في 35 دولة نامية، في حين أن الولايات المتحدة -حيث السمنة ووفيات الأمهات والأطفال عند الولادة وعمليات الانتحار والفروق في أحقية الحصول على الرعاية الصحية- ربما تشهد ارتفاعا بشكل أبطأ من الدول الأخرى.

وفي أوروبا توقعت الدراسة أن يكون متوسط عمر النساء في فرنسا والرجال في سويسرا هو الأعلى بمتوسط 88.6 عاما للفرنسيات و84 عاما تقريبا لرجال سويسرا.

ووفق الدراسة، فإن كوريا الجنوبية من بين الدول النامية التي ستشهد زيادة في النسبة العمرية للأشخاص، حيث إن معدل عمر الأنثى التي تولد في 2030 قد يصل إلى 90.8 عاما، بزيادة 6.6 سنوات مقارنة بمن ولدن عام 2010.

المصدر : إندبندنت

حول هذه القصة

ساعدت لعبة على الإنترنت تقتفي أثر رحلة لمستكشف بحري مسن فقد ذاكرته علماء أعصاب بإعداد دراسة دولية ضخمة عن خرف الشيخوخة، وقدمت لهم نتائج أولية مهمة بشأن مهارات التأهيل البشري.

المزيد من متفرقات
الأكثر قراءة