الإمارات تطلق "مشروع المريخ 2117"

أعلنت دولة الإمارات العربية المتحدة مشروعا جديدا طموحا لتهيئة بيئات ملائمة للعيش على سطح كوكب المريخ خلال القرن المقبل.

وذكرت صحيفة إندبندنت أن "مشروع المريخ 2117" كشف عنه في دبي في وقت سابق من هذا الأسبوع الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم حاكم الإمارة.

وقال الشيخ راشد "هبوط الناس على كواكب أخرى كان حلم الإنسانية منذ زمن بعيد، وهدفنا هو أن تقود دولة الإمارات العربية المتحدة الجهود الدولية في هذا المجال لجعل هذا الحلم حقيقة واقعة".

وأضاف "المشروع الجديد هو البذرة التي نزرعها اليوم ونأمل أن تجني ثمارها الأجيال القادمة يقودهم في ذلك شغف التعلم لكشف النقاب عن معرفة جديدة".

وأشارت الصحيفة إلى أن الدولة قد استثمرت بالفعل 5.4 مليارات دولار في وكالة الفضاء الإماراتية التي أنشئت في عام 2014 والتي اقترحت في الأصل كوكالة فضاء لعموم العرب مماثلة لوكالة الفضاء الأوروبية.

وتعمل الوكالة في شراكة مع المركز الوطني للدراسات الفضائية في فرنسا ووكالة الفضاء البريطانية. ويمثل الكوكب الأحمر أحد مناطق تركيزها، ومن المتوقع أن تنطلق المهمة الأولى لها "المريخ الأمل" في عام 2021، وإذا نجحت فسيكون أول مسبار عربي أرسل إلى الفضاء.

وسيبدأ مشروع المريخ 2117 بفريق من علماء الإمارات قبل التوسع دوليا، وعلى مر العقود المقبلة سيستكشف المشروع كيفية السفر إلى الكواكب بشكل أسرع وكذلك كيفية تلبية احتياجات الإنسان من الغذاء والنقل والطاقة على المريخ.

والجدير بالذكر أن إعلان هذا المشروع الطموح كان في القمة السنوية الخامسة للحكومات العالمية بدبي، التي تجمع القادة البارزين من القطاعين العام والخاص وكذلك قادة الفكر الدولي والرواد.

المصدر : إندبندنت

حول هذه القصة

قالت هيئة الطرق والمواصلات في دبي إنها اتفقت على شراء مئتي مركبة كهربائية من شركة تسلا، وذلك بعد إعلان الشركة أنها ستفتح أول مكتب لها بالشرق الأوسط في دبي.

عين ولي عهد دبي ووزير دفاع دولة الإمارت محمد بن راشد آل مكتوم اليوم حاكما للإمارة بعد وفاة حاكمها ونائب رئيس الدولة مكتوم بن راشد آل مكتوم بسكتة قلبية في أستراليا فجر اليوم الأربعاء. وذكر مصدر إماراتي أن تولي الشيخ محمد “يتم بشكل آلي” في إمارة دبي بعد وفاة حاكمها. وتشيع جنازة الشيخ مكتوم يوم غد.

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة