إنقاذ أميركيتين تاهتا بالمحيط خمسة أشهر

تمكنت قطعة بحرية حربية أميركية من إنقاذ امرأتين على متن زورق في عرض البحر على بعد أكثر من ألف كيلومتر عن سواحل اليابان. وكانت السيدتان وكلبهما في قارب يتحرك بفضل أشرعته فقط، بعد أن فقد محركه في أجواء عاصفة قبل خمسة أشهر.

وتمكنت السيدتان من البقاء على قيد الحياة بفضل مخزون كبير من الطعام والماء يكفي سنة كاملة، وقد كانتا تبعثان برسائل استغاثة لأشهر قبل أن يفقد محرك القارب.

وقالت إحدى السيدتين إن شعورا يجمع بين الارتياح والفرحة والعجب انتابها عندما رأت قاربا تابعا للبحرية الأميركية وهو يقترب من قاربهما، وأضافت جنيفير آبيل أن رؤية منفذيها كان أكثر الأحاسيس روعة لأنها لم تكن تعتقد بأنها ستصمد لـ 24 ساعة أخرى.

وتنحدر السيدتان من مدينة هونولولو بجزيرة هاواي التابعة لـ الولايات المتحدة، وقد انطلقتا بقاربهما من جزيرتهما بداية مايو/أيار الماضي باتجاه جزيرة بولينزيا التابعة لـ فرنسا قبل أن يتعطل محرك قاربهما نهاية الشهر نفسه وتضيعا، وقد تعرضتا في وقت لاحق لعاصفة.

المصدر : الجزيرة + واشنطن بوست

حول هذه القصة

نجح المليونير الأميركي المغامر ستيف فوسيت بمنطاده في اجتياز خط الزمن الدولي فوق جنوب المحيط الهادي، في سادس محاولة يقوم بها للدوران حول العالم منذ شهر فبراير/شباط 1995، على أمل أن يصبح أول شخص يطير حول العالم منفردا بالمنطاد.

تمكن صاحب محل معدات في أحد المرافئ باليابان من تصوير حبار عملاق يبلغ طوله نحو أربعة أمتار بكاميرته الخاصة من تحت الماء، ورافقه حتى خروجه إلى عرض البحر.

المزيد من متفرقات
الأكثر قراءة