العالم يحتفل بيوم الأرض

يحتفل العالم هذا اليوم بما يسمى يوم الأرض تحت عنوان "أشجار من أجل الأرض"، ويصادف التوقيع على اتفاق قمة المناخ في باريس الرامي إلى الحد من انبعاثات الكربون المتسببة في ظاهرة الاحتباس الحراري.

وتعود فكرة الاحتفال بيوم الأرض إلى السينتاور الأميركي غايلورد نيلسون بعد أن رأى الأضرار الناجمة عن أكبر تسرب نفطي عام 1969 في كاليفورنيا.

وكان مثل هذا اليوم من عام 1970 أول مرة يحتفل به العالم بيوم الأرض حيث شارك فيه أكثر من مئتي مليون شخص عبر 141 دولة.

وقد أعلنت شبكة يوم الأرض عن خطة لزراعة تسعة مليارات شجرة خلال السنوات الخمس المقبلة.

وكانت نيويورك شهدت اليوم مراسيم توقيع قرابة 171 دولة في العالم على اتفاق قمة المناخ 2016 للحد من الانبعاثات الغازية التي تتسبب في الاحتباس الحراري.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

بدأت وفود البلدان الـ195 المشاركة في المؤتمر الدولي للمناخ بباريس الثلاثاء مفاوضات ماراثونية من أجل التوصل لاتفاق بشأن مكافحة ظاهرة الاحتباس الحراري على الرغم من تزايد المؤشرات على صعوبة ذلك.

أعلن في باريس -التي تستضيف قمة المناخ- أنه سيتم الانتهاء من مشروع الاتفاق النهائي غدا بدلا من اليوم الجمعة لتذليل العقبات، بينما اتفقت واشنطن وبكين على التنسيق لمكافحة الاحتباس الحراري.

أقرّ المشاركون في قمة المناخ في باريس اتفاقا عالميا لمواجهة الاحتباس الحراري بموافقة 195 دولة، ووصف وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس الاتفاق بأنه عادل ومتوازن وملزم قانونيا.

بدأت اليوم في نيويورك مراسيم توقيع قرابة 171 دولة في العالم على اتفاق قمة المناخ 2016 بمقر الأمم المتحدة، ويرمي الاتفاق للحد من انبعاثات الكاربون المتسببة في ظاهرة الاحتباس الحراري.

المزيد من بيئي
الأكثر قراءة