أميركا تكرم توبمان بوضع صورتها على الدولار

هارييت توبمان قاومت الرق والعبودية في أميركا في القرن التاسع عشر ومطلع القرن العشرين (أسوشيتد برس)
هارييت توبمان قاومت الرق والعبودية في أميركا في القرن التاسع عشر ومطلع القرن العشرين (أسوشيتد برس)

أعلنت وزارة الخزانة الأميركية وضع صورة الناشطة الراحلة في مجال مكافحة الرق هارييت توبمان على الوجه الأمامي لورقة العشرين دولارا، بينما تكون صورة الرئيس السابق أندرو جاكسون على الوجه الآخر.

وستصبح توبمان أول امرأة تُطبع صورتها على الدولار الأميركي، ضمن مشروع وضع صور أميركيات رائدات على العملة، وهو أمر كان حكرا على الرجال حتى الساعة.

وكانت توبمان -المولودة عام 1820 من أصول أفريقية- ناشطة ضد الرق، وعملت ممرضة في الحرب الأهلية الأميركية، ونشطت بعد الحرب في مجال حقوق المرأة، خصوصا حقها في التصويت.

وفي السياق ذاته، قال وزير الخزانة جاكوب ليو إن "حياة هارييت توبمان واحدة من أعظم القصص الأميركية"، مضيفا أنها قصة تعكس القيم الأميركية والديمقراطية وقوة الفرد في إحداث التغيير.

المصدر : وكالات