التبسم يساعد في تخفيف الاكتئاب

الابتسامة تعود للطفلة السورية بانة العابد التي عاشت حصار شرق حلب (رويترز)
الابتسامة تعود للطفلة السورية بانة العابد التي عاشت حصار شرق حلب (رويترز)


يعكف علماء الأعصاب الآن على اختبار المثل القديم القائل "تبسم تبتسم لك الدنيا"، حيث يهدف مشروع جديد لجامعة لندن كوليدج لاكتشاف ما إذا كان الوجه البشوش ببساطة يمكن أن يساعد في تخفيف الاكتئاب والقلق.

فقد طور العلماء تطبيقا جديدا يسمى "ابتسامة الجيب" يرسل صورة ابتسامة عريضة للهواتف الذكية طوال اليوم على أمل أن تجعل أصحابها يبتهجون.

وتأتي فكرة التجربة هذه على خلفية دراسة حديثة تشير إلى أنه عندما يرى الناس شخصا مبتسما تنبسط عضلات الابتسام في وجوههم لا إراديا.

ويعتقد العلماء الآن أن العواطف وتعابير الوجه تحدث في الوقت نفسه بالضبط، ولذلك فإن إثارة أحدهما يحفز الآخر تلقائيا، ويترتب على ذلك أن الابتسامة أو رؤية ابتسامة، حتى عندما لا يشعر الشخص بالسعادة يمكن أن تحفز الأفكار السارة أو العكس.

وإذا ثبت أن التطبيق له تأثير مفيد على الحالة المزاجية فيمكن استخدامه كحل مؤقت للشخص المكتئب أثناء انتظار تحويله إلى متخصص بعد التشخيص المبدئي بوجود اكتئاب.

ونبه العلماء إلى أن التطبيق ليس المقصود به الأشخاص الذين في حاجة ماسة لعلاج من الاكتئاب، ولكن إذا نجح في تخفيف بعض العبء فإن الهدف الطويل الأجل هو مساعدتهم في إعالة أنفسهم حتى يتمكنوا من الوصول إلى الإحالة المتخصصة.

المصدر : ديلي تلغراف