آثار عثمانية بالسلط الأردنية مرشحة للتراث العالمي

تضم مدينة السلط الأردنية غرب العاصمة عمان آثارا ومعالم تاريخية فريدة من فترة الحكم العثماني للبلاد بينها أكثر من ألف بيت أثري.

وتستعد السلطات الأردنية حاليا لترشيح 23 موقعا بالمدينة لإدراجها ضمن قائمة التراث العالمي الجديدة التي تصدرها منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة (اليونسكو).

ومن المقرر أن تقوم السلطات بترشيح هذه المواقع في فبراير/شباط القادم.

والسلط مدينة عريقة كانت أول عاصمة أردنية وذات مركز سياسي كبير, وحملت ثقل البلاد في بعده السياسي والاقتصادي إبان الحكم العثماني.

وتضم السلط بيوتا يغلب عليها طراز معماري بلون أصفر، وأسقفا مقببة ونوافذ مقوسة فريدة من نوعها, حيث إنها غير موجودة في أي مدينة أردنية أخرى.

 

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

يعتبر وادي رم -الذي يبعد حوالي سبعين كيلومترا شمال مدينة العقبة الساحلية- من أشهر المواقع السياحية في جنوب الأردن، وذلك لمناظره الطبيعية من جهة، ولارتباطه كذلك بالقائد البريطاني المعروف بلورانس العرب الذي اتخذ منه مركزا لقيادة القوات العربية ضد الأتراك العثمانيين.

4/11/2012

يبحث فريق دولي من العلماء تحت قعر البحر الميت عن سجل يحكي قصة التغير المناخي والزلازل التي تعود إلى ملايين السنين، كما ورد في صحيفة نيويورك تايمز الأميركية.

18/12/2010
المزيد من آثار
الأكثر قراءة