تحويل هيكل طائرة بتونس إلى متنزه

أشرف على عملية تزيين الطائرة رسامون من جمعية "كيف كيف" الفرنسية وستة فنانين من تونس (الأناضول)
أشرف على عملية تزيين الطائرة رسامون من جمعية "كيف كيف" الفرنسية وستة فنانين من تونس (الأناضول)

قامت جمعية فرنسية بالتعاون مع جمعيات تونسية محلية بتحويل هيكل طائرة "بوينغ 727″، رابضة منذ عام 1999 في الضاحية الغربية للعاصمة تونس، إلى متنزه.

واختتمت السبت فعالية ثقافية في الضاحية بإعادة تزيين هيكل الطائرة استعدادا لفتحها أمام الزوار، حيث أشرف على عملية التزيين رسامون من جمعية "كيف كيف" الفرنسية، وستة فنانين من تونس، عملوا على مدار ستة أيام.

واحتضن هيكل الطائرة في مظهره الجديد فقرات تنشيطية وفنية وثقافية للزائرين طيلة أيام الفعالية، التي نظمتها جمعية ساكني المروج المحلية بالتعاون مع الوكالة الوطنية للمحافظة على المحيط إضافة للجمعية الفرنسية.

وقال رئيس الجمعية عادل عزابي إن دوافع إقامة هذه الفعالية كانت من أجل التأكيد على تجميل المناطق السكنية والحفاظ على المساحات الخضراء.

المصدر : وكالة الأناضول

حول هذه القصة

شهد مهرجان قرطاج الدولي ليلة أمس السبت عرض "الحضرة" التونسية، للمخرج المسرحي فاضل الجزيري، وتزامن الحدث مع الاحتفالات بالذكرى 58 لعيد الجمهورية التونسية.

تعد صناعة سروج الخيل في محافظة صفاقس جنوبي تونس من أقدم الحرف اليدوية التي تفنن أصحابها في زخرفتها. لكنها تواجه اليوم الاندثار مع وفاة روادها، وعزوف الجيل الجديد عن تعلمها.

واجه المواطن الجزائري طارق إبراهيمي في بداية حياته بتونس صعوبات في فهم اللهجة التونسية، قبل أن يصبح من مهامه -بوصفه ناشطا خيريا- أن يفسر بعض المفردات التونسية لمرافقيه من الجزائريين.

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة