التوجس من الجوال يؤرق رئيس وزراء نيوزيلندا

A person takes a picture with a mobile phone of U.S. President Barack Obama, right, talking with New Zealand's Prime Minister John Key, left, after the closing session of the Nuclear Security Summit (NSS) in The Hague, Netherlands, Tuesday, March 25, 2014. (AP Photo/Sean Gallup, Pool)
شخص يصور بهاتفه الجوال رئيس وزراء نيوزيلندا (يسار) أثناء لقاء سابق مع الرئيس الأميركي باراك أوباما (أسوشيتد برس)

أكد رئيس وزراء نيوزيلندا جون كي اليوم الخميس أنه يغير هاتفه المحمول كل ثلاثة أشهر خوف التعرض للتجسس.

وجاء تصريح كي في مقابلة إذاعية قدم خلالها لمحة عن الأمن القومي، قائلا إنه يعمل بناء على مبدأ أنه سيتم التجسس عليه في مرحلة ما.

وأضاف "لدي إجراءات حماية أمنية على هاتفي أكثر من معظم الناس، لكن ذلك لا يعني أنني بمنأى عن الاختراق".

وقال كي إنه يتجنب أن يكون هناك هاتف محمول في الغرفة أثناء محادثاته مع مستشاريه للأمن القومي، خشية أن يتم الدخول عليه من بُعد واستخدامه كجهاز تنصت.

وأضاف "أنا أعرف حقيقة أنه يمكن استخدام ذلك (الهاتف) كجهاز تنصت سواء كان مغلقا أو مفتوحا.. أنا في الأغلب أتخلص من جهازي كل ثلاثة أشهر".

وأوضح أنه لم يتوجه إلى الخارج مطلقا والجوال معه، "وإذا تركته في غرفة فندق بطريق الخطأ -وهو أمر حدث مرات قليلة- فإنني أتخلص منه على الفور"، حسب قوله.

يذكر أن الاستخبارات النيوزيلندية نفسها متهمة باستخدام المراقبة الإلكترونية للتجسس على جيرانها وعلى مرشحين لمنصب الأمين العام لمنظمة التجارة العالمية عام 2013، وفقا لوثائق سربها المتعاقد الأمني الأميركي السابق إدوارد سنودن.

المصدر : الألمانية

حول هذه القصة

الشرطة التركية تعتقل العشرات بقضية فتح الله غولن

أحالت الشرطة التركية إلى النيابة العامة عشرة من أفرادها الموقوفين بتهمة “التنصت غير المشروع”، في إطار ما تصفه الدولة بتحقيقات “الكيان الموازي”، وتعني به أتباع الداعية الإسلامي فتح الله غولن.

Published On 17/3/2015

أقر وزير الخارجية الأسترالي ألكسندر داونر بأن بلاده تلقت طلبا من الولايات المتحدة قبل اتخاذ قرارها بطرد دبلوماسي عراقي اتهم بالتجسس. وفي نيوزيلندا رشق محتجون رئيس الوزراء الأسترالي الزائر جون هوارد بالطماطم بسبب مساندته الحرب المحتملة على العراق.

Published On 10/3/2003
f / Israeli citizens Eli Cara (L) and Uriel Zoshe Kelman (R) react as they are sentenced to six months jail for attempting to fraudulently obtain New Zealand passports in Auckland, 15 July 2004. The

باشرت السلطات النيوزيلندية البحث عن إسرائيلي ثالث في إطار قضية تجسس اعتقل فيها حتى الآن رجلان اتهما بالعمل لصالح جهاز الاستخبارات الإسرائيلية الموساد. وأدت الفضيحة لتوتر العلاقة مع تل أبيب وتجميد علاقات الطرفين في المستويات العليا.

Published On 4/10/2004
المزيد من متفرقات
الأكثر قراءة