الحليب في بريطانيا أرخص من المياه المعدنية

أصبح سعر الحليب في بعض أنحاء بريطانيا أقل من سعر المياه المعدنية في ظل تزايد الفائض في العرض من الحليب، وهو ما يثير مخاوف حقيقية في صفوف مربي الأبقار.

وقد أدى انخفاض أسعار الحليب إلى هجر العديد من مربي الأبقار مهنتهم. ويرجع هذا لوجود فائض بالحليب في الأسواق، بسبب تراجع الطلب الصيني والحظر الذي فرضته روسيا على شراء الحليب ومشتقاته من دول الاتحاد الأوروبي.

ولم يتقاض أكثر من ألف مزارع بريطاني أجورهم من التعاونيات المسوقة لحليبهم في الآونة الأخيرة، وقد اضطر العشرات منهم لهجر المهنة بالكامل.

وما يزيد من مخاوف المزارعين البريطانيين القرار الأوروبي المرتقب في أبريل/نيسان المقبل برفع الدعم عنهم، وهو ما يمكن أن يفاقم ظروف المزارعين النفسية والمادية.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

أكدت طبيبة الأطفال الألمانية ماريا فلوتكوتر أنه من الأفضل أن يتم تقديم وجبة الحليب والحبوب للطفل الرضيع في كل مساء بدءا من بلوغه الشهر السادس. وتشير إلى أن الحليب والحبوب يعملان على إمداد الرضيع بالعناصر الغذائية المهمة له مثل الكالسيوم والمغنيسيوم والزنك.

حذر خبراء تغذية صحية من اتباع حميات غذائية أثناء فترات الرضاع, لأنها يمكن أن تتسبب في نقص العناصر الغذائية بحليب الأم، وقد تؤدي إلى تراجع تكوّن الحليب.

صادرت السلطات الصينية 64طنا من مسحوق الحليب ومنتجات ألبان ملوثة بنفس المادة القاتلة, التي سببت ذعرا عام 2008, مما يؤكد أن مشاكل سلامة الغذاء لازالت موجودة في الصين. وقالت وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) إن السلطات اكتشفت وجود مستويات من مادة الميلامين الكيميائية

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة