فرص تعرض اليابان لظاهرة "النينو" هذا الصيف

ظاهرة "النينو" تحدث نتيجة ارتفاع درجة حرارة سطح البحر في المحيط الهادي (الأوروبية)
ظاهرة "النينو" تحدث نتيجة ارتفاع درجة حرارة سطح البحر في المحيط الهادي (الأوروبية)

ذكرت هيئة الأرصاد الجوية اليابانية اليوم الاثنين أن هناك احتمالا أكبر أن تشهد البلاد ظاهرة "النينو" هذا الصيف، بعد أن قالت من قبل إن فرصة حدوث هذه الظاهرة هي 50%.

ويمكن أن تسبب ظاهرة "النينو" -التي تحدث نتيجة ارتفاع درجة حرارة سطح البحر في المحيط الهادي- موجة جفاف في جنوب شرق آسيا وأستراليا وفيضانات في أميركا الجنوبية، وأن تلحق أضرارا بإنتاج الأغذية الرئيسية مثل الأرز والقمح والسكر.

والتعطل المحتمل في الإمدادات يأتي بعد أن تضررت بالفعل العديد من المحاصيل، نتيجة أحوال جوية معاكسة في النصف الشمالي من الكرة الأرضية، الذي تعرض لفصل شتاء قاس.

وقال مركز التنبؤ بالأحوال الجوية الأميركي الأسبوع الماضي إن ظاهرة "النينو" المناخية يمكن أن تحدث في نصف الكرة الأرضية الشمالي خلال فصل الصيف.

المصدر : رويترز

حول هذه القصة

يجمع العلماء على أنه لم تعد تفصلنا سوى عشر سنوات بالكاد عن كارثة بيئية تهدد الكون. ويقولون إن اختلالا هائلا بالنظام المناخي ستترتب عنه اضطرابات قصوى بالأحوال الجوية مما يؤدي لكارثة هائلة تشمل فيضانات جارفة وموجات حر مميتة وسنوات جفاف طويلة.

حذرت منظمة الأرصاد الجوية العالمية من دخول منطقة المحيط الهادئ مرحلة من النينيا خلال الأشهر المقبلة, نظرا للظروف المناخية الحالية التي تهدد المنطقة. من جهة أخرى قالت المنظمة إن عودة ظاهرة النينيو التي تبددت في يناير/ كانون الثاني وفبراير/ شباط الماضيين غير محتمل.

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة