إيقاف مصرفي عن العمل لتهربه من دفع أجرة القطار

منعت هيئة رقابية يوم الاثنين مصرفيا في لندن من العمل في صناعة الخدمات المالية بعد تهربه من دفع أجرة القطار الصحيحة لمدة خمس سنوات، رغم أنه يتقاضى أكثر من مليون جنيه إسترليني (1.5 مليون دولار) سنويا.

وكان جوناثان باروز حتى وقت قريب العضو المنتدب في مكاتب بلاك روك في لندن في شركة "أسيت مانجمنت إنفيستور سيرفيس ليميتد"، وهي شركة مقرها الولايات المتحدة يعمل بها أكثر من عشرة آلاف موظف وتتولى إدارة 4.6 تريليونات دولار.

وتجنب باروز دفع الأجرة كاملة، حيث كان يستقل قطار ركاب من محطة ريفية ليس بها أي حواجز, وقالت هيئة السلوك المالي (إف سي إيه) إنه اعترف في عدد من المناسبات بأنه تعمد عدم شراء تذكرة تغطي رحلته بأكملها.

وبلغ إجمالي مبلغ أجرة القطار الذي تهرب من دفعه بما يقدر بــ42550 جنيه إسترليني, وهو المبلغ الذي تم دفعه للشركة المشغلة للقطار بعد أن تم القبض عليه.

وقال باروز إنه يحترم قرار هيئة السلوك المالي الذي صدر أمس الاثنين، وعبر عن أسفه عن تصرفه الذي يأتي بعد مسيرته المهنية التي امتدت لعشرين عاما في المدينة -الحي المالي في لندن- والتي لم تشبها شائبة، حسب قوله.

المصدر : الألمانية

حول هذه القصة

كشفت وزارة الدفاع البريطانية في جلسة برلمانية النقاب عن سرقة 66حاسوباً محمولاً من مكاتبها في الفترة من الأول من يناير/كانون الثاني إلى الثاني من نوفمبر/تشرين الثاني من العام الحالي.

لم يستطع البريطاني دافيد أرتشر مجددا تمضية أعياد الميلاد بعد تورطه بحادثة سرقة الـ321. وأدت الإدانات الصادرة بحقه كل مرة لقضاء فترة طويلة وراء القضبان حرم معها من تمضية أعياد الميلاد مع ابنته.

قالت الشرطة البريطانية اليوم السبت إنها أحبطت مخططا لسرقة ملايين الجنيهات الإسترلينية من بنك سانتاندر من خلال جهاز يتم التحكم فيه عن بعد لاختراق أنظمة الحاسوب الخاصة بالبنك. وأضافت أنها اعتقلت عصابة من 12 شخصا، وقد مثل منهم أربعة أمام المحكمة اليوم.

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة