نصيحة بريطانية لتوفير الطاقة


نشرت صحيفة ديلي تلغراف أن مستشارا حكوميا بريطانيا بارزا نصح بضرورة توقف الأسر البريطانية عن شراء السيارات والأجهزة المنزلية الجديدة كالثلاجات والغسالات والعمل على إصلاح القديم منها بدلا من ذلك في محاولة لإنقاذ البيئة.

ويقول كبير المستشارين العلميين بإدارة الطاقة البروفيسور ديفد ماكاي إن الأجهزة الإلكترونية والسيارات يجب أن تعمر لأكبر وقت ممكن ثم تُفكك كي يمكن إعادة تدوير مكوناتها، ويضيف أن شراء الكثير من الأجهزة ثم إلقائها يجعل من الصعوبة بحال على الوزراء تقليل استهلاك الطاقة بالبلد.

ويعتقد المسؤولون أن إعادة استخدام الأجهزة المنزلية والأثاث يمكن أن يوفر على الأسر نحو 1.64 مليار دولار سنويا بالإضافة إلى توفير فرص عمل لورش الإصلاح في أنحاء البلاد.

ويشير محللون بالحكومة إلى إمكانية توفير نحو 28 مليار دولار إضافية من الموازنات السنوية لقطاعات الأعمال التجارية البريطانية بتقليل المخلفات.

ويرى ماكاي أنه من الممكن استخدام طاقة أقل بدرجة كبيرة إذا صممت الأشياء لتدوم وإذا ما اشترى المرء الأشياء التي هو في حاجة لاستخدامها فقط واستعملها طوال عمرها الافتراضي ثم إصلاحها إذا لزم الأمر.

وأشارت الصحيفة إلى أنه وفقا لإحصاءات حكومية فإن نحو 228 مليون طن من المخلفات يتم التخلص منها سنويا في إنجلترا.

المصدر : ديلي تلغراف

حول هذه القصة

تراجعت انبعاثات الغازات المسببة لتلوث البيئة من الدول الصناعية بنسبة 0.7% في2011، وقد ساعد على ذلك توقف الولايات المتحدة عن استخدام الفحم في محطات الكهرباء، والتباطؤ الاقتصادي في أوروبا.

27/4/2013

انتشرت السيارات الكهربائية بشكل كبير في النرويج خلال الثلاث سنوات الماضية، حيث وصلت نسبة مبيعاتها إلى 9% من إجمالي مبيعات السيارات. لكن رغم التأثير الإيجابي لتلك السيارات على البيئة فإن البعض يرى أنها لا تقل ضررا عن السيارات التقليدية.

1/12/2013

اخترع فريق علماء جهازا حراريا مزدوجا يحول بعضا من الطاقة الحرارية المهدرة من الموقد إلى تيار كهربي ضعيف يقوم بتشغيل مصباح كهربي. ويهدف العلماء من وراء هذا الاختراع إلى توفير الكهرباء الرخيصة لفقراء العالم.

18/9/2002
المزيد من بيئي
الأكثر قراءة