انخفاض الانتحار باليابان للعام الرابع على التوالي

 

ذكرت السلطات اليابانية اليوم الخميس أن عدد حالات الانتحار في البلاد انخفض في عام 2013 بواقع 2.4% عن العام السابق، ليصل إلى 27 ألفا و195 حالة، فيسجل العام الرابع على التوالي من الانخفاض.

وقالت وكالة الشرطة الوطنية في تقرير أولي إن هذا العدد -وهو الأدنى خلال 16 عاما- ظل أقل من ثلاثين ألفا للعام الثاني على التوالي.

وأشار هيساو ساتو الذي يرأس منظمة غير ربحية للحد من الانتحار في أكيتا شمالي اليابان، إلى إن هذا الانخفاض يرجع إلى الجهود المبذولة عبر التعاون مع خبراء ومجموعات المواطنين ومسؤولي الحكومة المحلية.

لكنه قلل من الشعور بالتفاؤل لأن متوسط المنتحرين يوميا بلغ 75 شخصا العام الماضي.

وأضاف أن أجزاء من شمال شرق اليابان شهدت ارتفاعا في أعقاب زلزال مارس/آذار عام 2011، وما تلاه من موجات المد العاتية (تسونامي) والكارثة النووية.

وذكر أنه عادة ما ترتفع حالات الانتحار في مكان ما بعدما يشهد كارثة كبيرة.

المصدر : الألمانية

حول هذه القصة

ذكر تقرير لوزارة العمل والضمان الاجتماعي في اليابان أن الذين انتحروا أو حاولوا الانتحار بسبب الإجهاد في العمل وصل إلى 66 شخصا عام 2006، ومعظم حالات الانتحار ناتجة عن ظروف العمل الصعبة التي تؤدي إلى اضطرابات نفسية حادة.

لقي ثلاثة يابانيين اليوم مصرعهم داخل سيارة غرب البلاد فيما يبدو أنه عملية انتحار جماعي جديدة. وعثرت الشرطة على فحم محترق داخل السيارة فيما كانت منافذها مغلقة بإحكام. في سياق آخر أحيت اليابان الذكرى الـ11 للهجوم على مترو الأنفاق بغاز السارين السام.

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة