فويجر1 يوشك على مغادرة المجموعة الشمسية

epa03495429 A handout photograph made available by NASA on 03 December 2012 shows NASA's Voyager 1 spacecraft exploring a new region in our solar system referred to as the 'magnetic highway'.
undefined

قال علماء أمس الأربعاء إن مسبار الفضاء فويجر1 الذي أطلق عام 1977 لاستكشاف الكواكب الخارجية، قد دخل منطقة جديدة في الفضاء في طريقه للخروج من المجموعة الشمسية.

وكتب العلماء في ورقة ستنشر في دورية الأبحاث الجيوفيزيائية أن المسبار الذي أصبح الآن على بعد 18 مليار كيلومتر من الأرض رصد اختلافات واضحة في بيئته في 25 أغسطس/آب الماضي، وهي تغيرات مفاجئة في مستويات نوعين من الأشعة أحدهما يبقى داخل المجموعة الشمسية بينما الآخر قادم من فضاء ما بين النجوم.

وقال قائد الفريق العلمي بيل ويبر، وهو عالم فضاء وأستاذ بجامعة ولاية نيو مكسيكو، إن عدد الجسيمات في فقاعة المجموعة الشمسية في الفضاء المسماة بالغلاف الشمسي انخفضت إلى أقل من 1% من المستويات التي رصدت بالسابق، بينما زاد الإشعاع القادم من خارج الغلاف الشمسي إلى الضعفين تقريبا.

وبالرغم من هذه المعطيات فليس بوسع العلماء الجزم بأن المسبار أصبح خارج المجموعة الشمسية، مع أنه قد يكون بمنطقة جديدة لم تكن معروفة في السابق بين الغلاف الشمسي وفضاء ما بين النجوم.

وأطلق المسبار فويجر1 من قاعدة كيب كنافيرال بولاية فلوريدا في الخامس من سبتمبر/أيلول 1977.

وكان علماء قد قالوا في ديسمبر/كانون الأول الماضي إن فويجر1 وصل إلى ما أطلقوا عليه اسم المجال المغناطسي السريع، والذي تتداخل فيه خطوط المجال المغناطسي القادمة من الشمس مع الخطوط الوافدة من فضاء ما بين النجوم، ووقتها أكد أحد علماء المشروع (إدوارد ستون) عن قناعتهم بأن هذه هي "الخطوة الأخيرة في رحلتنا إلى فضاء ما بين النجوم".

أما أمس الأربعاء فقد صرح ستون بأن هناك حاجة لمزيد من الأدلة لإظهار أن فويجر1 قد ترك المجموعة الشمسية.

المصدر : رويترز

حول هذه القصة

صورة توضيحية لكويكب قريب من الأرض ... Mashable.com

قالت وكالة “ناسا” الأميركية أمس الخميس إن كويكبا صغيرا سيعبر على مسافة قريبة من الأرض الأسبوع المقبل، وسيكون على مسافة أقرب من مدارات الأقمار الصناعية المخصصة للبث التلفزيوني، لكن لا مخاوف من اصطدامه بالأرض.

Published On 8/2/2013
A third belt can sometimes appear, the radiation is shown here in yellow, with - green representing the spaces between the belts Photo: NASA/Rex Features- المصدر the telegraph

قالت صحيفة “تلغراف” البريطانية اليوم السبت إن علماء وكالة الفضاء الأميركية (ناسا) اكتشفوا حزام إشعاع لم يكن معروفا من قبل وقد أحاط بكوكب الأرض عدة أسابيع العام الماضي.

Published On 2/3/2013
This NASA image form video shows the SpaceX capsule Dragon about to be captured by the Canada Arm at the the International Space Staion(ISS) on March 3, 2013. The privately-owned unmanned US space capsule owned by SpaceX arrived at the International Space Station on Sunday, bringing to the space outpost food, scientific materials and other crucial equipment. The capsule named Dragon was captured -- with the help of a robotic arm - by NASA Expedition 34 Commander Kevin Ford and Flight Engineer Tom Marshburn, 5:31 am EST (1031 GMT), when the ISS was over northern Ukraine, US space officials said. AFP PHOTO/HANDOUT/ NASA / Chris Hadfield = RESTRICTED TO EDITORIAL USE - MANDATORY CREDIT " AFP PHOTO / NASA / Chris Hadfield " - NO MARKETING NO ADVERTISING CAMPAIGNS - DISTRIBUTED AS A SERVICE TO CLIENTS =

تولى رائد الفضاء الكندي كريس هادفيلد أمس الأربعاء قيادة المحطة الفضائية الدولية، وهذه هي المرة الثانية في تاريخ المحطة التي يتولى فيها القيادة شخص غير أميركي أو روسي. وسبق لهادفيلد المشاركة في بعثتين مكوكيتين، وهو أول قائد كندي للمحطة.

Published On 14/3/2013
المزيد من علوم وتقنية
الأكثر قراءة