تسارع إزالة غابات الأمازون


وفقا لإحصاءات من الحكومة البرازيلية، فإن إزالة الغابات في أحراش الأمازون تتزايد بنحو الثلث في العام الواحد وتؤكد هذه المعلومات مخاوف انعكاس التقدم المنتظم على مدى العقد الماضي مقابل تدمير أكبر الغابات المطيرة في العالم.

وذكرت صحيفة غارديان -نقلا عن وكالة الأنباء رويترز- أن بيانات الأقمار الاصطناعية منذ عام مضى حتى نهاية يوليو/تموز 2013 أظهرت أن إزالة الغابات في المنطقة ارتفعت إلى 28% مقارنة بالعام السابق. وبلغ إجمالي مساحة الأرض المفرغة خلال هذه الفترة 5850 كيلومترا مربعا.

وأشارت الصحيفة إلى أن هذه الإرقام -التي تعززت جزئيا بسبب التوسع في المزارع والأراضي حول مشروعات البنية التحتية الكبيرة- جاءت موافقة لتكهنات العلماء وخبراء البيئة بأن التدمير تزايد مرة أخرى.

يذكر أن البرازيل ترصد حجم الأراضي المفرغة كل عام كجزء من جهودها لحماية منطقة الأمازون التي تبلغ مساحتها حجم أوروبا الغربية.

ويمثل حوض الأمازون مصدرا وفيرا لأكسجين العالم والماء العذب ويعتبره العلماء حاجزا مهما ضد تغير المناخ.

والجدير بالذكر أن أسعار السلع الزراعية العالمية العالية ساهمت في تشجيع المزارعين على قطع الأشجار لتمهيد الطرق لمزارعهم. كما أن المشتغلين بقطع الأشجار ومالكي الأراضي بوضع اليد وغيرهم يسارعون في استغلال الأراضي المحيطة بمشروعات البنية التحتية، ومنها خطوط السكك الحديدية والطرق وسدود الطاقة الكهرومائية التي تحت الإنشاء في الأمازون.

المصدر : رويترز + غارديان

حول هذه القصة

الانحباس الحراري سيعوق جهود إنقاذ غابات الأمازون المطرية, حسب دراسة جديدة مذهلة, تتنبأ بموت ثلث أشجار هذه الغابات حتى إن كان ارتفاع درجات الحرارة ضئيلا نسبيا, حسب ما أوردته صحيفة غارديان البريطانية.

15/3/2009

ذكرت منظمة بيئية برازيلية مشهورة أن نحوا من نصف الغابات المطيرة البرازيلية المحيطة بنهر الأمازون قد تم احتلالها من جانب الإنسان، سواء كان ذلك للصناعة أو عن طريق قطع أشجارها بطريقة أشد هولا مما أعلنت عنه السلطات الحكومية.

23/11/2004

تمكن باحثون أميركيون من تقييم دقيق لحجم التدمير الذي لحق بغابات الأمازون الاستوائية الممطرة نتيجة للقطع الانتقائي الذي يستهدف الأشجار إذ إن التقديرات الحقيقية لاجتثاث الغابات هي ضعف ما كان بعد احتساب التدمير الذي تحدثه طريقة القطع الانتقائي التي تركز على الأشجار ذات الأخشاب الأعلى قيمة في السوق.

2/11/2005

قال وزير البيئة البرازيلي كارلوس مينك يوم الثلاثاء إن المعدل السنوي لتدمير غابات الأمازون المطيرة في البرازيل انخفض بنسبة 46%، في أدنى مستوى له منذ عقدين من الزمن.

2/9/2009
المزيد من بيئي
الأكثر قراءة