مصر للطيران تراجع الأفلام على طائراتها


قالت شركة مصر للطيران إنها ستراجع الأفلام التي تعرض على طائراتها للتأكد من أنها تراعي "القيم والأعراف" المصرية. جاء ذلك بعد ملاحظة أبداها رئيس مجلس الشورى أحمد فهمي الذي اعترض على فيلم كان يعرض أثناء رحلة للشركة.

وقالت مصر للطيران إنها أوقفت عرض الفيلم بناء على طلب فهمي، وهو عضو بارز في حزب الحرية والعدالة المنبثق عن جماعة الإخوان المسلمين.

وأوضحت الشركة في بيان أن فهمي "أبدى تحفظات بشأن أحد المشاهد" في الفيلم. ولم يذكر البيان اسم الفيلم، لكن وسائل إعلام محلية قالت إن الأمر يتعلق بفيلم "عريس ماما" الذي أنتج قبل عقود ومن بطولة الفنانة نيلّي.

وردا على تقارير إعلامية بشأن وقوع مشادة بين فهمي وطاقم رحلة مصر للطيران المتجهة من الخرطوم إلى القاهرة أمس الأربعاء، قالت الشركة إن فهمي طلب عدم بث الفيلم "بدماثة خلق وبلطف دون مشادة أو اشتباك مع طاقم الطائرة"، وأوضحت أن الفيلم تم إيقافه على درجة رجال الأعمال "ولم يحدث استياء أو اعتراض من الركاب".

وفي بيان منفصل قالت مصر للطيران إنها ستشكل لجنة لمراجعة جميع الأفلام التي تعرض على طائراتها، وقال رئيسها التنفيذي رشدي زكريا إن اللجنة ستستبعد الأفلام التي "تخرج عن القيم والأعراف المصرية".

المصدر : رويترز

حول هذه القصة

بدأت مضيفات مصر للطيران اللاتي قمن بحملة للسماح لهن بارتداء الحجاب، العمل وهن محجبات وذلك للمرة الأولى منذ إنشاء هذه الشركة عام 1932، وكانت أولى الرحلات للمضيفات المحجبات السبت هي تلك المتجهة إلى مطار جدة بغرب السعودية.

أوصى خبراء إعلام في مصر بإنشاء نقابة للإعلاميين ترعى مصالحهم وتدعم الارتقاء بالمهنة، كما دعوا لتنظيم تملك وإدارة وسائل الإعلام، وتفعيل مواثيق شرف توازن بين حرية الإعلام ومسؤوليته، وذلك كخطوات على طريق استعادة مصر ريادتها الإعلامية في المنطقة.

صعدت وسائل إعلام مصرية معارضتها للإعلان الدستوري الأخير الذي أصدره الرئيس محمد مرسي وكذلك لمشروع الدستور الذي تقرر عرضه على استفتاء شعبي منتصف الشهر الجاري، حيث احتجبت 11 صحيفة حزبية وخاصة عن الظهور نهار الثلاثاء في حين ستسود الفضائيات اليوم شاشتها.

طالب مواطن مصري، في بلاغ رسمي، بمحاكمة القائد الفرنسي الراحل نابليون بونابرت بتهمة كسر أنف تمثال "أبو الهول" وتدنيس الأزهر. كما طالب مقدم البلاغ بإعادة الآثار المصرية المنهوبة والمسروقة، وتوقيع أقصى العقوبة على الخائنين الذين قاموا بسرقتها وتهريبها إلى الخارج.

المزيد من متفرقات
الأكثر قراءة