تحذير من انقراض 100 كائن حي

حذر خبراء الاتحاد العالمي لحماية الطبيعة من انقراض عدد من الأنواع الحية قريبا مثل ما يعرف بحرباء الطرزان وخنزير البحر الكاليفورني وحيوان الكسلان القزمي، وذلك في ظل اعتقاد الإنسان عدم وجود جدوى الاهتمام بهذه الحيوانات التي ليس لها نفع ظاهر أو مباشر للإنسان.

ونشر خبراء الاتحاد خلال مؤتمر عقدوه في جزيرة جيجو في كوريا الجنوبية أمس الثلاثاء قائمة بمائة حيوان أكدوا أنها الأكثر تعرضا للانقراض في وقت قريب، تضمنت أيضا أسماء نباتات وفطريات يخشى أن تزول من وجه الأرض.

ويخشى الخبراء انقراض هذه الأنواع المنتشرة في 48 دولة، بسبب تجاهل الإنسان لها ظنا منه أنه لا يمكن أن يستفيد منها بشكل واضح. وأشار باحثون إلى أن الحيوانات الكسولة القزمية تعيش فقط في جزيرة صغيرة قبالة سواحل بنما.

وأكدت إيلين باتشر، المشاركة في إعداد القائمة من جمعية "زد أس أل" للحيوان في بريطانيا أن "جميع هذه الحيوانات فريدة في نوعها ولا يمكن تعويضها. وإذا اختفت هذه الحيوانات فلا يمكن استعادتها بأي مال".

وحذر البروفيسور جوناثان بيلي المدير بجمعية علوم الحيوان في لندن من أن مجتمع المانحين وحركة الحفاظ على البيئة يميلان بتزايد إلى فكرة "ماذا يمكن للطبيعة أن تقدمه لنا"، ذلك المنهج الذي يعطي قيمة وأولوية أكبر للأنواع والمساحات وفقا لما تقدمه من خدمات ظاهرة للإنسان".

وكان العلماء قد اكتشفوا قبل عامين نوعا جديدا من الحرباء وسموها باسم بطل قصص الأدغال الخيالية طرزان. وتعيش هذه الحرباء في غابات مدغشقر المدارية.

المصدر : الألمانية

حول هذه القصة

حذر الصندوق العالمي للطبيعة، اليوم الاثنين، من أن أكثر من مائتي نوع جديد من الحيوانات والنباتات النادرة التي تم اكتشافها حديثا، في محيط نهر ميكونغ مهددة بالانقراض.

12/12/2011

تستضيف روسيا هذا الأسبوع اجتماع قمة لم يسبق له مثيل في محاولة لإنقاذ النمور من الانقراض، تحضره 13 دولة يمثل العديد منها رؤساء وزاراتها.

20/11/2010

اكتشف العلماء في جزيرة سومطرة الإندونيسية سبعة من حيوانات وحيد القرن السومطري النادر بعد اعتقادهم بأنه انقرض، إذ اختفى عن الأنظار لأكثر من ربع قرن. وأثار هذا الاكتشاف اهتمام نشطاء حماية الطبيعة الذين يناضلون من أجل حماية الحيوانات المهددة بالانقراض.

15/8/2012
المزيد من متفرقات
الأكثر قراءة