الباندا الأكبر سنا بالعالم ينفق ببرلين

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

نفق الدب "باو باو"، وهو الباندا الذكر الأكبر سنا في العالم أمس الأربعاء عن 34 عاما، بحسب ما ذكر القيمون على حديقة حيوانات العاصمة الألمانية برلين.

ويعتبر باو باو الباندا الحي الأخير في ألمانيا، وقد أهداه القائد الشيوعي الصيني هوا غووفنغ إلى المستشار الألماني الأسبق هيلموت شميت، في إطار زيارة رسمية تمت في نوفمبر/تشرين الثاني عام 1980.

وأوضح المشرفون على حديقة الحيوانات في العاصمة برلين أن الدب نفق "بسلام أثناء نومه" في الصباح الباكر في قفصه، وقالوا إن جيفته ستشرح لتحديد سبب وفاته.

وعاش "باو باو" مع شريكته "تجن تجن" إلى حين وفاتها سنة 1984، وجرت محاولة للمزاوجة بينه وبين أنثى أخرى اسمها مينغ مينغ في لندن سنة 1991، لكنها باءت بالفشل.

ثم وصلت أنثى أخرى تدعى يان يان إلى حديقة حيوانات برلين في إطار زيارة للقائد الصيني لي بنغ لألمانيا سنة 1994، لكن كل محاولات المزاوجة بين الاثنين فشلت أيضا وتوفيت الأنثى سنة 2007 وكان عمرها 22 عاما.

ومن المعروف عن الصين أنها تعتمد "دبلوماسية الباندا" أي إنها تقدم هذه الدببة كهدية إلى البلدان الأخرى.

ويعيش حوالى 1600 دب باندا حاليا في البرية في الصين، فيما يعيش 300 دب آخر في الأسر في مختلف أنحاء العالم، خصوصا في الصين.

المصدر : الفرنسية

حول هذه القصة

يحاول العلماء تسخير تقنيات الخصوبة -التي مكنت الملايين من إنجاب أطفال- في إنقاذ كائنات يهددها خطر الانقراض، ويقول العلماء إنهم استخدموا تقنية التكاثر لفهم علم الأحياء الخاص بتكاثر الفهود الهندية وإنهم أحرزوا تقدما في فهم طبيعة الحيتان وحيوان الباندا وغيرها من الحيوانات.

دعا الرئيس الصيني هو جينتاو الذي بدأ اليوم زيارة دولة لليابان، إلى تعزيز الثقة والتعاون بين البلدين, وأهدى حكومة طوكيو زوجا من دببة الباندا الصينية كبادرة حسن نية لتقوية العلاقات بين القوتين الآسيويتين.

شهدت حديقة الحيوان الوطنية في واشنطن ولادة دب باندا جديد من زوجين من حيوان الباندا العملاق المهدد بالانقراض يعيشان بالحديقة. ولم يتسن معرفة جنس المولود على الفور لكنه وأمه بحالة جيدة وتجري مراقبتهما بعناية، وإذا ما بقي على قيد الحياة فسوف يعرض أمام الزوار لمدة ثلاثة أشهر.

المزيد من متفرقات
الأكثر قراءة