ناسا تطلق مسبارا جديدا للمريخ 2016

A handout image provided by NASA on 09 August 2012 shows an image taken 08 August 2012 with a Right Navigation Camera on NASA's Curiosity rover, showing a part of the Mars rover Curiosity and distant hills on the horizon. Curiosity has sent numerous images from Mars surface and a video of its landing so far. All of the rover's antennas are in working order, allowing it to send back data successfully, the space agency's Jet Propulsion Laboratory said. EPA/NASA / JPL-CALTECH / HANDOUT HANDOUT EDITORIAL USE ONLY
undefined

بعد أسبوعين من وصول المسبار "كيوريوسيتي" إلى المريخ، أعلنت وكالة الفضاء الأميركية (ناسا) الاثنين أنها سوف ترسل مسبارا جديدا إلى الكوكب الأحمر سنة 2016 لسبر أغواره ومحاولة فهم تطور الكواكب الصخرية.

لكن المسبار الجديد المسمى "إينسايت" لن يكون متحركا، خلافا لكيوريوسيتي المؤلف من ست عجلات، والذي سيتسلق فوهة غايل على مدى سنتين بحثا عن آثار حياة سابقة على المريخ.

وسيتولى "إينسايت" -بعد هبوطه المرتقب في سبتمبر/ أيلول 2016- سبر أغوار المريخ "لمعرفة سبب تطور الكوكب الأحمر بطريقة مختلفة جدا عن الأرض"، بحسب ما أوضحته ناسا في بيان لها.

ومثل كيوريوسيتي، سيتم تصميم إينسايت وصناعته في مختبرات "جت بروبالشن لابوراتوري" في باسادينا بولاية كاليفورنيا الأميركية، لكن بكلفة أدنى تبلغ 425 مليون دولار مقابل 2.5 مليارات دولار لكيوريوسيتي.

وسيحدد المسبار الجديد ما إذا كان قلب المريخ صلبا أو سائلا؟ ولمَ سطحه ليس مؤلفا من طبقات تكتونية متحركة كالأرض؟

وأوضحت ناسا أن "التعرف على داخل المريخ بالتفصيل ومقارنته بالأرض يساعدان العلماء على فهم كيفية تكوّن الكواكب الصخرية وتطورها".

وأضافت أن "استكشاف المريخ هو من أولويات ناسا، واختيار إينسايت يضمن أننا سوف نستمر في حل ألغاز الكوكب الأحمر بغية التمهيد لمهمة مستقبلية مأهولة هناك".

وسيتم تنفيذ هذه المهمة بالتعاون مع المركز الوطني للدراسات الفضائية في فرنسا والمركز الفلكي الألماني، علما بأن المركز الفرنسي سيصنع أداة لقياس الحركات الزلزالية، فيما سيطور المركز الألماني أداة لقياس درجات الحرارة في أعماق المريخ.

أما مختبرات "جت بروبالشن لابوراتوري" فستتولى تصميم الأدوات الأخرى وصناعتها، ومنها ذراع يمكن التحكم فيه عن بعد وآلتا كاميرا.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

This NASA photo shows NASA Administrator Charles Bolden(L), and SpaceX CEO and Chief Designer Elon Musk, as they view the historic Dragon capsule that returned to Earth on May 31 following the first successful mission by a private company to carry supplies to the International Space Station on June 13, 2012 at the SpaceX facility in McGregor, Texas. Bolden and Musk also thanked the more than 150 SpaceX employees working at the McGregor facility for their role in the historic mission. AFP PHOTO/NASA/BILL INGALLS/HANDOUT/RESTRICTED TO EDITORIAL USE - MANDATORY CREDIT " AFP PHOTO / - NO MARKETING NO ADVERTISING CAMPAIGNS - DISTRIBUTED AS A SERVICE TO CLIENTS

أطلقت وكالة الفضاء الأميركية ناسا الأربعاء التلسكوب الفضائي نوستار لاستكشاف الثقوب السود من جزيرة وسط المحيط الهادئ. وبدأت عملية إطلاق التلسكوب ظهر الأربعاء بتوقيت جزيرة كواجالين أتول بجزر المارشال وسط المحيط.

Published On 13/6/2012
epa03336413 A NASA TV animation shows a view of the Curiosity Mars rover as it approaches the surface of the Red Planet during landing early in the morning of 06 April 2012. According to a NASA press release, the car-sized Curiosity's main assignment is to investigate whether its study area ever has offered environmental conditions favorable for microbial life. To do that, it packs a science payload weighing 15 times as much as the science instruments on previous Mars rovers. EPA/NASA TV HANDOUT EDITORIAL USE ONLY

قالت وكالة الفضاء الأميركية (ناسا) إن المسبار كيريوسيتي -الذي انطلق في رحلة قبل ثمانية أشهر- “يقترب” من سطح كوكب المريخ، حيث من المقرر أن يحل به بعد غد الاثنين.

Published On 4/8/2012
A handout photograph released by NASA on 07 August 2012 showing one of the first views from NASA's Curiosity rover, which landed on Mars the evening of 05 August 2012 PDT (early morning hours 06 August 2012 EDT). It was taken through a "fisheye" wide-angle lens on one of the rover's Hazard-Avoidance cameras. These engineering cameras are located at the rover's base. As planned, the early images are lower resolution. Larger color images are expected later in the week when the rover's mast, carrying high-resolution cameras, is deployed. EPA/NASA/JPL-Caltech / HANDOUT HANDOUT EDITORIAL USE ONLY

بدأ مسبار الفضاء “كيريوسيتي” -الذي استقر على سطح كوكب المريخ الاثنين- إرسال البيانات، وشرع في استخدام جهازيْ الهوائي التابعيْن له لتسهيل الاتصال مع الأرض. وفق ما قاله علماء في وكالة الفضاء والطيران الأميركية (ناسا).

Published On 7/8/2012
ناسا: هبوط المسبار كيوريوسيتي على سطح المريخ

قالت وكالة الفضاء الأميركية (ناسا) إن مسبار المريخ “كيريوسيتي” سجل حرارة تزيد عن درجة الصفر المئوية في فوهة غايل. وأعلنت ناسا أيضا أن كيريوسيتي استخدم أشعة الليزر للمرة الأولى لإعطاء العلماء بيانات أفضل وأكثر ثراء مما كانوا يتوقعون.

Published On 20/8/2012
المزيد من أقمار اصطناعية
الأكثر قراءة