روسيا تؤجل رحلة فضاء إلى 2018

المركبة الفضائية الجديدة المأهولة ستستبدل بمركبة سويوز القديمة لإتمام الرحلات إلى محطة الفضاء والقمر  (الفرنسية-أرشيف)

أعلنت وكالة الفضاء الروسية اليوم الأربعاء عن تأجيل أول رحلة للمركبة الفضائية الروسية المأهولة القادرة على التحليق إلى القمر، إلى عام 2018، أي بعد سنتين على الأقل من تاريخ التحليق الذي كان قد حدد سابقاً.

ونقلت وكالة أنباء نوفوستي الروسية عن رئيس الوكالة فلاديمير بوبوفكين قوله "نفكر بمدارات أعلى (مقارنة بمحطة الفضاء الدولية)، وبرحلات إلى القمر، وبتطوير تقنية تحليق إلى المريخ, وبالتالي فنحن نطور نظاما مستقبليا، وقبل كل شيء طبعا وحدة مضغوطة قابلة للإطلاق".

وأشار إلى أن المركبة الجديدة بها ستة مقاعد ويمكن أن تستخدم لعدة مهمات، مثل الآلية الطويلة منها أو تلك الموجهة إلى القمر أو لمهمة نحو محطة فضائية بين الأرض والقمر أو ما وراء القمر.

ولفت إلى أن النظام قد لا يكون قابلاً فوراً لإعادة الاستخدام، وقال إن صاروخ الإطلاق الثقيل في منطقة أمور، الذي ينبغي الانتهاء من إعداده بحلول عام 2015 ليس جاهزاً في الوقت المحدد.

وأضاف أن المركبة الفضائية الجديدة المأهولة ستستبدل بمركبة سويوز القديمة لإتمام الرحلات إلى محطة الفضاء الدولية والقمر أيضاً.

المصدر : يو بي آي

حول هذه القصة

وصلت مركبة الفضاء الروسية سويوز إلى محطة الفضاء الدولية حاملة ثلاثةَ رواد فضاء، ليكتمل طاقم المحطة، بعد أن تعطلت مواعيد الرحلة بسبب الفشل في إطلاق سفينة شحن في أغسطس/آب الماضي.

أعلنت وكالة الفضاء الروسية روسكوسموس أن عيوبا هندسية كانت السبب الرئيسي وراء فشل القمر الصناعي العلمي فوبوس غرونت في الوصول إلى المسار الصحيح باتجاه كوكب المريخ.

انفصلت مركبة شحن فضائية روسية من طراز بروغريس أم – 13 أم, اليوم الثلاثاء عن محطة الفضاء الدولية الناقلة للقمر الصناعي الصغير “شيبيس أم”.

المزيد من علوم وتقنية
الأكثر قراءة