نظام تشغيل بلاك بيري 7.1 متاح للتنزيل

طرحت شركة ريسرتش أن موشن الكندية المطورة لأجهزة بلاك بيري الإصدار 7.1 من نظام تشغيل بلاك بيري في أسواق المنطقة العربية وأتاحته للتحميل على أنواع معينة من تلك الأجهزة حاملا معه العديد من المزايا الجديدة والمطورة.

ويحتوي النظام الجديد على نسخة محدثة من برنامج خدمة التراسل الفورية "مسنجر بي بي أم" التي تجعل ميزة التواصل مع الأصدقاء أسهل وأكثر سلاسة من قبل مع توفر رموز ابتسامات وأشكال ورسوم شخصيات جديدة.

كما يضم النظام برنامج بلاك بيري تاغ الذي من شأنه تسهيل عملية دعوة الأصدقاء على خدمة التراسل الفوري، وكذلك تعزيز تبادل المعلومات عبر تقنية "أن أف سي" (NFC)، وإضافة ميزة يونيفرسال سيرتش المتطورة، وميزة التصحيح التلقائي، وميزة نتائج بحث "بينغ".

وأتيح النظام الجديد والمزايا السابقة لكافة أجهزة بلاك بيري تورش 9860 وبلاك بيري تورش9810، وبلاك بيري بولد 9900، وبلاك بيري كيرف 9360 وبلاك بير كيرف 9380.

لكن جهازي بلاك بير كيرف 9360 وبلاك بيري كيرف 9380 حظيا بتطبيق خاص يسمح لمستخدميه بالاستماع إلى محطات الإذاعة على موجة أف أم من دون الحاجة إلى باقة أو خدمة بيانات على الهواتف الذكية.

وتم تفعيل نظام بلاك بيري 7.1 عبر شبكات الاتصالات في الشرق الأوسط ابتداء من يوم الاثنين 30 أبريل/نيسان وسيمتد تفعليه لعدة أسابيع، ويمكن للمستخدمين تنزيل النظام عن طريق مدير سطح المكتب في أجهزتهم.

المصدر : البوابة العربية للأخبار التقنية

حول هذه القصة

أعلنت شركة ريسيرتش إن موشن الكندية المصنعة لأجهزة بلاك بيري الذكية عن خطة لإطلاق خمسة هواتف بلاك بيري جديدة معتمدة على نظام التشغيل.

يهدد القلق الذي اندلع في الشرق الأوسط بشأن الهاتف الذكي بلاك بيري طموحات شركة "ريسيرتش إن موشين" العالمية في ضوء اتساع قائمة حظر خدمات الهاتف المذكور في عدد من الدول، منها السعودية والإمارات العربية المتحدة.

تواصل انقطاع خدمات هواتف بلاكبيري الذكية الأربعاء ولليوم الثالث على التوالي مع اتساع رقعة المناطق التي اضطربت فيها الخدمة وسط مساعي شركة (ريسيرش إن موشن) لإصلاح عطل وصفته بأنه فشل في التحويل على شبكتها الخاصة.

أعلنت شركة "ريسيرش إن موشن" (آر.آي.أم) لصناعة الهواتف الذكية "بلاك بيري" ومقرها كندا اليوم الاثنين، تقديم حزمة من الخدمات والتطبيقات المجانية لمستخدميها كشكل من أشكال الاعتذار عن الاضطرابات التي واجهها مستخدمو الهاتف "بلاك بيري" خلال الأسبوع الماضي.

المزيد من علوم وتقنية
الأكثر قراءة