اختراق موقع الفورمولا 1

قامت مجموعة قراصنة الإنترنت "أنونيموس" الناشطة في شن الهجمات على المواقع الإلكترونية باختراق عدة مواقع تابعة لسباق الفورمولا 1، وذلك تزامناً مع انطلاق جولة السباق في مملكة البحرين التي تشهد احتجاجات شعبية مطالبة بإصلاحات سياسية.

وكان من بين المواقع المخترقة الموقع الرسمي formula1.com الذي عاد إلى العمل اليوم، وعدد من المواقع الأخرى المتعلقة، والتي ما زال بعضها يعرض الصفحة المُخترقة حتى الآن.

وقد ترك المخترقون رسالة على الصفحة الرئيسية لتلك المواقع أبدوا فيها انتقادهم لما وصفوه بالقمع الذي تمارسه السلطات البحرينية ضد المتظاهرين.

وقالت الرسالة بأن الجميع يعلم "الوضع السيئ في البحرين" وهذا يجب أن يكون سبباً يمنع استمرار منافسات الفورمولا 1 في البحرين، على حد تعبيرهم.

وفي ختام الرسالة طالب المُخترِقون بالإفراج الفوري عن الناشط في مجال حقوق الإنسان عبد الهادي الخواجة، الذي أمضى أكثر من سبعين يوماً في إضرابه عن الطعام كما ذكرت الرسالة.

وتوعدت مجموعة أنونيموس بأن استهداف الفورمولا 1 هو هدف واحد من سلسلة هجمات إلكترونية واسعة على مواقع بحرينية أطلقت عليها المجموعة اسم "عملية البحرين".

و"أنونيموس" هي مجموعة غير مركزية من قراصنة الإنترنت، تقوم بشن هجمات على نطاق واسع ضد الهيئات الحكومية والاقتصادية الكبرى لإيصال رسائل سياسية.

وكانت آخر الهجمات الكبيرة التي قامت بها المجموعة هي اختراقها قبل حوالي الأسبوعين عدداً من المواقع الحكومية البريطانية، من بينها موقع وزارة الداخلية بسبب قانون أقرته يسمح لإحدى وكالات الاستخبارات البريطانية بمراقبة الاتصالات الهاتفية والإلكترونية.

المصدر : البوابة العربية للأخبار التقنية

حول هذه القصة

علمت الجزيرة أن عددا من المتظاهرين أصيبوا خلال اشتباكات مع قوات الأمن اندلعت بمناطق متفرقة من البحرين أمس. وأظهرت صور بثت على الإنترنت خروج المئات في مسيرات ليلية تطالب بإصلاحات وباستقالة رئيس الوزراء ورفض إقامة سباقات الفورمولا 1 التي ستنطلق اليوم الجمعة.

قرر المجلس العالمي لرياضة المحركات تأجيل جائزة البحرين الكبرى للفورمولا واحد إلى نهاية أكتوبر/تشرين الأول المقبل بعدما وافق على إعادة السباق إلى روزنامة 2011 من بطولة العالم للعبة.

أحرز البريطاني جنسون باتون الذي ينافس ضمن فريق ماكلارسين مرسيدس المركز الأول في المرحلة الأولى لسباق جائزة أستراليا الكبرى اليوم الأحد على حلبة ألبرت بارك، محققا بداية قوية في بطولة العالم لسباقات فورمولا واحد.

تصاعدت المخاوف بشأن إقامة سباق جائزة البحرين الكبرى في الفورمولا-1 بعد أن كشف البريطاني بيرني إيكليستون مالك الحقوق التجارية لبطولة العالم بهذه المسابقة أنه لا يمكنه إجبار الفرق على الذهاب إلى البحرين للمشاركة.

المزيد من حاسوب
الأكثر قراءة