متجر إلكتروني لهواتف ويندوز بالإمارات


أعلنت شركة مايكروسوفت السبت عن إطلاق "متجر الواحة" ليكون أول موقع تجارة إلكترونية عبر الإنترنت متخصص بهواتف ويندوز في دولة الإمارات العربية المتحدة.

وأطلق المتجر الإلكتروني بالتعاون مع شركة "برايت بوينت الشرق الأوسط" وهي المزود العالمي لحلول الاتصالات اللاسلكية، ليقدم للعملاء إمكانية شراء هواتف ويندوز في المنطقة للمرة الأولى.

ويتوقع أن يشكّل متجر الواحة وجهة مركزية للمستهلكين في الإمارات لشراء أحدث المنتجات من كبرى الشركات المصنعة لهواتف ويندوز، حيث يحصل المتسوقون على إمكانية الاختيار من بين مجموعة متنوعة من مقدمي الخدمات اللاسلكية. كما سيوفر الموقع الإلكتروني لعملائه ضمانات آمنة لمشترياتهم وترتيب إجراءات تسليم الهواتف التي يقومون بشرائها بشكل مباشر إلى منازلهم.

كما يتوقع أن تسهم المزايا سهلة الاستخدام بمتجر الواحة في تحسين مستويات التصفح والتسوق للزوار، حيث تعكس واجهة المتجر تجربة هواتف ويندوز مما يسهل على المتسوقين الاعتياد بسرعة على نظام التشغيل وواجهة المستخدم "مترو".

وإضافة إلى ذلك، سيتمكن المتسوقون من مقارنة الطرازات المختلفة، وقراءة الآراء والملاحظات حولها، ومشاهدة مقاطع الفيديو التجريبية للحصول على معلومات كافية عن المنتجات والميزات.

كما سيقدم الموقع منصة متكاملة لوسائل الإعلام الاجتماعية تسهّل عملية التواصل بين الناس، من خلال تزويدهم بإمكانية تقديم توصياتهم وتبادل أنشطتهم مع العائلة والأصدقاء.

يذكر أن سوق هواتف ويندوز سيبدأ عمله بدولة الإمارات في غضون الأشهر القليلة المقبلة، مما يتيح للمستخدمين تصفح وتنزيل مجموعة واسعة من التطبيقات.

المصدر : البوابة العربية للأخبار التقنية

حول هذه القصة

كشفت صحيفة نيويورك تايمز أن شركة مايكروسوفت عادت لتدفع أموالا للمطورين لتقديم مساعدتهم في تطوير التطبيقات المتوافقة مع منصة "ويندوز فون"، نظرا لتراجع حصة كل من مايكروسوفت ونوكيا في سوق مزدحم بالمنافسة.

تعرض مايكروسوفت خلال منتدى البحرين الدولي 2012 للحكومة الإلكترونية حلولها الخاصة بالحوسبة السحابية الموجهة للمؤسسات والأفراد على حد سواء, ويوفر المنتدى للشركة منصة عمل تعرض عبرها تشكيلة كبيرة ومتنوعة من تلك الحلول.

كشف تقرير لمؤسسة لينوكس المسؤولة عن رعاية وتطوير نظام لينوكس المفتوح المصدر أن شركة مايكروسوفت تأتي في المرتبة الـ17 بين الشركات المساهمة في تطوير نواة لينوكس، وأن مساهمتها بلغت نحو 1% من المتغيرات التي تمت على النواة منذ أواخر عام 2010.

المزيد من تكنولوجيا المعلومات
الأكثر قراءة