تزايد خطورة التغير المناخي



التغير المناخي يتسبب في فيضانات مدمرة بأنحاء العالم (رويترز)

حذر خبراء من أن التغير المناخي يشكل "خطرا مباشرا وكبيرا على صحة سكان العالم وسلامتهم" نظرا لأن الجفاف والفيضانات تدمر المساكن وتؤدي إلى نقص بالغذاء.


واعتبر علماء ومتخصصون بالصحة -في بيان نشر بلندن- أن ارتفاع درجات الحرارة والاضطرابات المناخية ستؤدي إلى ظواهر مناخية متزايدة وارتفاع بالأمراض المعدية وتدمير المساكن، بالإضافة لشح بالمياه والغذاء، وقد تتسبب بنزاعات وحركات هجرة جماعية.


لا يكفي أن ينظر القادة إلى التغير المناخي على أنه مفهوم نظري مجرد، فالأمر قد يؤدي إلى خسارة الأرواح

وأوضح رئيس المنظمة الدولية للمساعدات الطبية البريطانية (ميرلين) مايكل جاي أنه في ظل الأزمات الاقتصادية "لا ينبغي أن نعدل عن اتخاذ تدابير صعبة".


من جانبه قال هيو مونتغومري، وهو مدير معهد الصحة البشرية بجامعة يونيفرسيتي كولدج لندن "لا يكفي أن ينظر القادة إلى التغير المناخي على أنه مفهوم نظري مجرد. فالعنجهية ستؤدي إلى خسارة الأرواح والمآسي، والأمر سوف يمس الجميع". ودعا القادة إلى "الاضطلاع بدورهم".


وطلب خبراء من الاتحاد الأوروبي التركيز أكثر على خفض انبعاثات الغازات الحرارية، معتبرين أن علي الاتحاد أن يحدد لنفسه هدفا بخفض هذه الانبعاثات بنسبة 30% بحلول 2020 بدلا من 20%، مقارنة بانبعاثات 1990.

وأضاف الخبراء أن التحرك يساهم في معالجة التغير المناخي وحماية الصحة أيضا، مشيرين إلى أن أحد الحلول يقضي بالتوقف عن استخدام محطات توليد الطاقة العاملة على الفحم لتحسين نوعية الهواء.

المصدر : الفرنسية

المزيد من بيئي
الأكثر قراءة