تقرير أممي: استهلاك المخدرات المركبة يرتفع في آسيا والخليج

تقفي المخدرات المركبة أصعب من سواها لأن مكوناتها يسهل توفيرها في المنزل (الأوروبية)

حذر مكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة من أن استخدام المخدرات المركبة مثل "ميثامفيتامين" وأكستاسي يشهد ارتفاعا في جنوب شرق آسيا ودول الخليج.

وجاء في تقرير للمكتب للعام 2008 بشأن إنفيتامين وميثامفيتامين وأكستاسي أن استهلاك هذه المخدرات يتجاوز بمعدل سنوي استهلاك الكوكايين والهيرويين مجتمعين.

وأشار التقرير إلى أن آسيا التي تشهد نموا سكانيا كبيرا هي المنطقة الأكثر طلبا للمخدرات، مشددا على أنه في العام 2006 سجل نصف الدول الآسيوية تقريبا ارتفاعا في استهلاك ميثامفيتامين، كما قامت السعودية في نفس العام بضبط أكثر من 12 طنا من إنفيتامين خصوصا على شكل حبوب كبتاغون.

والجدير بالذكر أن هذه الكميات تشكل ربع إجمالي المخدرات المركبة التي ضبطت في تلك السنة في العالم، وفق مكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة، مع الإشارة إلى أن حجم المخدرات المركبة التي ضبطت في السعودية عام 2007 بلغت حوالي 14 طنا.

"
يعاني المدمنون على المخدرات المركبة من مشاكل تتعلق بصحتهم العقلية وحتى بأضرار تلحق بالدماغ مثل الهذيان ونقص في وظيفة الكلى ونزيف داخلي
"
ويقدر مكتب الأمم المتحدة سوق المخدرات المركبة العالمية بـ65 مليار دولار في مبيعات المفرق والجملة، في حين أشار التقرير إلى أن إنتاج هذه المخدرات استقر على 500 طن سنويا في العالم لكن مع فروقات جغرافية، حيث تراجعت عمليات الضبط في الولايات المتحدة ودول الاتحاد الأوروبي لكن الإنتاج زاد في كندا والمسكيك وتركيا.

نظرة خاطئة
وحذر المدير التنفيذي لمكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة أنطونيو ماريا كوستا من أن هذا النوع من المخدرات "ينظر إليه بشكل خاطئ على أنه غير خطر، وغالبا ما يقال إن الحبوب لا تقتل ولا تؤدي إلى الإصابة بالإيدز، وهذا الكلام قد يقلل من الخطورة الفعلية لهذه المخدرات ويؤدي إلى بطء في إجراءات القضاء عليها".

ويرى كوستا في الأمر خطورة لأن المستهلكين "الذين يشعرون بثقة متزايدة وبطاقة متجددة بفضل تناول هذه المخدرات قد يدمنونها سريعا، وسيعانون عندها من مشاكل تتعلق بصحتهم العقلية وحتى بأضرار تلحق الدماغ" مثل الهذيان ونقص في وظيفة الكلى ونزيف داخلي.

وعلى الصعيد الأمني يعتبر تقفي أثر هذا النوع من المخدرات أصعب من المخدرات المنتجة من الأعشاب مثل الكوكايين والهيرويين لأنه يسهل -بحسب التقرير- إيجاد المكونات لصنع إنفيتامين وأكستاسي في المنزل.

المصدر : الفرنسية