ناسا تطلب تمويلا إضافيا لمهمتها المقبلة في المريخ

epa01499456 (FILE) In this file photo taken 19 September 2008 Space shuttle Endeavour (R) the rescue shuttle for the space shuttle Atlantis (L), STS-125 mission sits on launch pad 39-B and 30-A at Kennedy Space Center, Cape Canaveral, Florida, USA. NASA announced on 24 September 2008 that the launch of Atlantis to do repairs on the Hubble Space Telescope will be delayed until 14 October 2008
  ناسا لم تحدد حجم التمويل الإضافي لبرامجها (الأوروبية-أرشيف)

قالت وكالة الفضاء الأميركية (ناسا) إنها تحتاج إلى أموال إضافية لحل مشاكل تتعلق بمهمتها المقبلة في المريخ وإبقائها على مسار مهام الإطلاق في العام المقبل، وتراهن على أن يجد الكونغرس تمويلا إضافيا لهذا الغرض.

 
ولم يحدد مسؤولو ناسا حجم الأموال التي ستحتاجها الوكالة للإبقاء على مختبر علوم المريخ على الجدول المقرر، ولا الجهة التي سيأتي منها هذا التمويل.
 
وقال مدير برنامج استكشاف المريخ دوج ماكوسشن خلال مؤتمر صحفي عقده في مقر ناسا إن موارد الميزانية الإضافية ستكون ضرورية في حال المضي قدما مع مهام الإطلاق في العام المقبل 2009 وعام 2011.
 
ورغم هذه الشكوك قال مسؤولون في ناسا إنهم يعدون مسبقا خططا لإطلاق محطة كيمياء جوالة في الفترة بين 15 سبتمبر/أيلول و15 أكتوبر/تشرين الأول من العام المقبل عندما تكون الأرض والمريخ في وضع استقامة بشكل ملائم، وتتخذ الكواكب وضع التقاء مرغوب فيه كل عامين.
 
وتضخمت تكاليف هذا المسبار -الذي يعد في حجم عربة رياضية تقريبا وهو مصمم لتقييم ملائمة المريخ للحياة- بالفعل إلى 1.9 مليار دولار بعد أن كانت 1.6 مليار دولار.
 
وتطلق ناسا مجسات في كل فرصة في محاولة لمعرفة ما إذا كانت هناك حياة وجدت خارج كوكب الأرض حتى الآن.
 
ويعد مختبر علوم المريخ برنامج متابعة طموحا لمركبتي الفضاء الصغيرتين "سبيريت" و"أبورتيونيتي" اللتين تستكشفان حاليا المناطق الاستوائية في المريخ من أجل مؤشرات عن المياه في السابق.
المصدر : رويترز