ورشة عمل بالعقبة لترويج البرمجيات مفتوحة المصدر

 مدير إذاعة عمان نت داود كتاب يتحدث خلال ورشة العمل (الجزيرة نت)

اختتمت بمدينة العقبة الأردنية فعاليات ورشة عمل حول استخدام البرمجيات مفتوحة المصدر "open source" في المؤسسات الإعلامية بالمنطقة العربية.

وشاركت "الجزيرة نت" في أعمال الورشة التي نظمتها إذاعة "عمان نت" التي تعد أول إذاعة تبث على شبكة الإنترنت في المنطقة العربية، بالتعاون مع مؤسسة تمويل تنمية الإعلام (MLDF) وهي منظمة مدنية مقرها العاصمة التشيكية براغ وتهدف إلى إيجاد أدوات تساند الإعلام الحر وتساعده في توصيل رسالته.

وعلى مدى يومي 20 و21 أكتوبر/تشرين الأول الماضي سعت الورشة للخروج بتوصيات حول كيفية تشجيع استخدام البرمجيات مفتوحة المصدر في المؤسسات الإعلامية العربية، وذلك بمشاركة مجموعة  من المتخصصين في مجالات التقنية والإعلام من عدة مؤسسات في دول عربية مختلفة من بينها مصر وقطر وسوريا وفلسطين إضافة إلى الأردن.
 
وانطلقت البرمجيات مفتوحة المصدر من فلسفة تهدف لتدعيم حرية البرمجيات والمساعدة في توفير مصدر متاح للمشاركة في إعداد وتطوير هذه البرمجيات بعيدا عن احتكار الشركات العملاقة.

مزايا عديدة
ويمكن الحصول على البرنامج مفتوح المصدر بشكل مجاني مع شفرته البرمجية الأصلية التي تمكن من تطوير البرنامج أو تعديله أو استخدامه في برامج أخرى، وذلك في مقابل النظام المغلق الذي يعني دفع مبالغ كبيرة لاستخدام البرنامج دون الحصول على الشفرة الأصلية ودون إمكانية تعديله أو بيعه أو تأجيره بدون موافقة الشركة المنتجة.
 
وخلال المناقشات التي دارت في ورشة العمل أكد مدير إذاعة عمان نت داود كُتاب أهمية البرمجيات مفتوحة المصدر للعالم العربي ودعم استقلالية الإعلام به، نظرا لما توفره من أدوات تقنية جيدة، إضافة إلى تحرير الإعلامي أو الناشر من شروط مالية باهظة ومن وسيلة قد تشكل ضغطا عليه في المستقبل.

وانتهت ورشة العمل إلى توصيات يتعلق بعضها بالجانب التقني منها ضرورة تقييم واقع البرمجيات مفتوحة المصدر وآفاق تطورها، وبعضها بالجانب الإعلامي وضرورة العمل على التعريف بهذه البرمجيات والترويج لها، مع الاتفاق على عقد مؤتمر بالقاهرة العام المقبل لمتابعة العمل في هذا الشأن.
___________
الجزيرة نت
المصدر : الجزيرة