تسرب مياه الصرف الصحي يهدد سواحل تل أبيب

أحد شواطئ تل أبيب (أرشيف)
منعت وزارة الصحة الإسرائيلية السباحة وصيد السمك على شواطئ تل أبيب بسبب تلوث خطير للسواحل الإسرائيلية، بعد تصدع الأنبوب الرئيسي الذي تصب فيه قنوات الصرف الصحي في المنطقة. وقالت الوزارة إن فرقا تابعة لها توجهت إلى المطاعم لمصادرة الأسماك التي تم صيدها اليوم خوفا من تلوثها ولتجنب إصابة مستهلكيها بالتسمم.

وتغطي المنطقة الملوثة 15 كيلومترا من السواحل في منطقة تل أبيب، وتمتد من حيفا إلى هرتزليا. ويدرس فريق من الخبراء الأنبوب الذي يشكل القناة الرئيسية لمنطقة حيفا من أجل تحديد حجم الأضرار والمدة اللازمة لإصلاحه.

ويخالف وصول هذه المياه إلى البحر الاتفاقات الدولية التي وقعتها إسرائيل لحماية البحر الأبيض المتوسط. وتسعى فرق هندسية متخصصة لإصلاح القناة، بيد أن مهندسين ذكروا أن الأمر قد يستغرق بضعة أسابيع.

وقال ميخائيل روعي رئيس بلدية تل أبيب في اتصال هاتفي مع الجزيرة إن المشكلة كبيرة وحجم التلوث يبلغ 200 متر مكعب يوميا، مشيرا إلى أن البلدية ستحل المشكلة التي أكد أنها تحتاج إلى تقنيات متطورة في غضون عشرة أيام. وأوضح أن السباحة وصيد السمك سيبقيان محظورين لحين انتهاء هذه الأشغال.

المصدر : الجزيرة + وكالات