الصين تعتزم إرسال مركبة مأهولة رغم تحطم كولومبيا

تجربة إطلاق صاروخ صيني للفضاء (أرشيف)

تعتزم الصين المضي قدما في مشروع إرسال مركبة مأهولة إلى الفضاء، رغم حادث تحطم المكوك الفضائي الأميركي كولومبيا أول أمس.

وقال تو شوئي الخبير في علوم الفضاء الذي يعمل في أكاديمية العلوم الصينية إن من المهم أخذ العبر من حادث تحطم كولومبيا "لتحسين برنامجنا وتحقيق حلم الصينيين باستكشاف الفضاء".

وكانت الصين أعلنت منذ فترة عزمها على إرسال مركبة مأهولة إلى الفضاء هذا العام لتصبح بذلك ثالث دولة تتمكن من ذلك بعد روسيا والولايات المتحدة.

ومن المتوقع أن تنطلق الرحلة الصينية المأهولة في أكتوبر/ تشرين الأول المقبل. وأضاف العالم الصيني أن "استكشاف الفضاء صعب جدا وخطر جدا وقد لا يكون من الممكن تجنب وقوع حوادث، إلا أن حادثة المكوك الأميركي لن توقف الإنسانية عن سعيها لاستكشاف الفضاء".

ووجه الرئيس الصيني جيانغ زيمين الأحد رسالة تعزية إلى نظيره الأميركي جورج بوش، وشدد زيمين في الرسالة على أهمية أن تواصل الإنسانية استكشاف الفضاء رغم النكسات. يشار إلى أن الصين سبق أن أرسلت أربع رحلات غير مأهولة كانت الأخيرة في يناير/ كانون الثاني الماضي.

المصدر : وكالات