النواب الأميركي يقر حظرا تاما على استنساخ البشر


وقف مجلس النواب الأميركي بأغلبية 241 نائبا مقابل 155 نائبا ضد قانون يسمح بالاستنساخ البشري، سواء لأسباب علاجية أو إنجابية، وهو الأمر الذي كان متوقعا نظرا للأغلبية التي يتمتع بها الجمهوريون في المجلس.

وتبنى مجلس النواب السابق نصا مماثلا للقانون عام 2001، إلا أن مجلس الشيوخ آنذاك لم يوافق عليه، وينقسم مجلس الشيوخ الحالي الذي يسيطر عليه الجمهوريون إلى قسمين بشأن مشروعي قانون، الأول مؤيد للمشروع الذي صوت عليه النواب ويدعو إلى الحظر التام للاستنساخ، والثاني يجيز الاستنساخ لأهداف البحث والعلاج.

ويتفق قرار مجلس النواب مع موقف الإدارة، وقد رحب الرئيس الأميركي جورج بوش بتصويت مجلس النواب وقال "مثل غالبية الأميركيين أعتقد أن الاستنساخ مثير للقلق"، مؤكدا على حرصه على دعم العلوم الطبية إلى الأمام، بما في ذلك الأبحاث المتعلقة بالخلايا الجذعية، لكن شريطة احترامها لكرامة الإنسان واحترام الحياة، كما دعا مجلس الشيوخ إلى تبني موقف الكونغرس.

وبموجب المشروع الذي تبناه مجلس النواب تحظر كل أشكال الاستنساخ لأهداف إنجابية -أي لإنجاب كائن كامل- أو لأغراض البحث العلمي، كما يحظر استيراد جنين مستنسخ أو أي مواد مستخرجة منه، ويعتبر ذلك جريمة فدرالية.

غير أن المشروع يجيز الأبحاث على الخلايا الجذعية البشرية، وهي الخلايا البكر المتخصصة التي يمكن أن تنمو إلى خلايا وظيفية كتلك الموجودة في الأنسجة والأعضاء المختلفة في الجسم والتي تقوم بوظيفة محددة كالجلد والقلب والشرايين وغيرها، كما يتيح المشروع استنساخ الحيوانات والنباتات وغيرها من التقنيات التي تتيح إنتاج جزيئات أو الحمض الريبي النووي منقوص الأكسجين، الذي يحمل الصفات الوراثية التي تنفرد بها الكائنات.

من جهة أخرى حث الرئيس الفرنسي جاك شيراك برلمان بلاده على إصدار قرار قانون جديد لأخلاقيات العلوم الحيوية، يجيز أبحاثا محدودة على الأجنة في فرنسا، لكنه يحظر كل أشكال الاستنساخ البشري، وقال شيراك أنه سيقود مبادرة للدعوة لمعاهدة دولية لأخلاقيات العلوم الحيوية للحيلولة دون إساءة استغلال أبحاث الاستنساخ.

وهاجم شيراك خلال اجتماع لمجلس أخلاقيات العلوم الحيوية الفرنسي طائفة الرائيليين التي زعمت استنساخ أول إنسان، بتأكيده على أنها هددت الكرامة الإنسانية، ونبه إلى أن "تخليق" أنسجة وأعضاء غيار بشرية يثير احتمال قيام تجارة خسيسة.

المصدر : وكالات

المزيد من تشريعات
الأكثر قراءة