طلاب عسكريون إماراتيون يطورون حوامة جو مائية

تمكن طلاب معهد فني عسكري في إمارة أبو ظبي بدولة الإمارات من تطوير حوامة جو مائية من نوع هوفر كرافت مخصصة للاستخدامات العسكرية، إلى جانب اختراعات أخرى عرض عدد منها في معرض دبي للطيران الذي اختتم أمس.

وقال الرائد عبد الحميد إبراهيم الجرمن -رئيس قسم التجهيز في معهد الدراسات الفنية التابع للقوات المسلحة بالإمارات- إن ابتكارات الطلبة تضمنت تطوير سيارة عملاقة يمكنها السير في مختلف المناطق بما يتناسب مع استخدامات القوات المسلحة، وكذلك صنع محرك خفيف يحول الحرارة إلى طاقة ميكانيكية إضافة إلى تجميع طائرة هليكوبتر والتحليق بها.

كما طور الطلاب سيارة غولف كهربائية لاستخدامها في صيانة الطائرات وأضيفت إليها رافعة خاصة يمكن أن يستخدمها عامل الصيانة للوصول إلى الأماكن العالية، وتتميز هذه السيارة بسهولة وسرعة الحركة للتنقل من مكان لآخر حول طائرة واحدة أو من طائرة لأخرى.

وأشار الجرمن إلى أن الحوامة الجو مائية التي طورها الطلبة تحت إشراف الخبراء بالمعهد وهم من بريطانيا وألمانيا تتمكن من نقل ثمانية جنود وتتميز بالسرعة وخفة الحركة.

وشرح المسؤول الإماراتي أن المعهد الذي أسس عام 1992 يهدف إلى إعداد الكوادر الفنية الوطنية أكاديميا وعلميا وفق أحدث الأساليب العلمية المتطورة بحيث تكون قادرة على تشغيل وصيانة مختلف أسلحة ومعدات القوات المسلحة.

المصدر : الجزيرة + رويترز

المزيد من دراسات وبحوث
الأكثر قراءة