الليزر لتنظيف اللوحات القديمة

أحد العلماء يقوم بإجراء دراسة عن طبيعة وقوة أشعة الليزر (أرشيف)
قال علماء إسبان إن التنظيف باستخدام أشعة الليزر يمكن أن يزيل أتربة وأوساخا تراكمت على مدار مئات السنين من على اللوحات القديمة، ما يعيد للأعمال الفنية القيمة بهاءها ورونقها.

وأوضح العلماء الإسبان أن تنظيف اللوحات باستخدام أشعة الليزر نجح في إزالة الأوساخ على نحو أفضل من الطرق السابقة.

وقالت مارتا كاستييخو من المجلس الإسباني للأبحاث العلمية في مدريد لمجلة نيوساينتست اليوم الأربعاء إن "تأثير الليزر يقتصر على أنه يعالج السطح".

وباستخدام شعاع ليزر (يو.في) وجدت كاستييخو أن ذلك نجح في إزالة طبقة المادة اللامعة الخارجية دون التداخل مع المركب الكيماوي للرسم الموجود أسفل هذه الطبقة.

وعندما لامس الليزر الرسم استخدم العلماء أداة منفصلة لإزالة الغاز الذي نجم عن ذلك. وأدركوا أنهم اقتربوا من سطح الرسم عندما بدأ نظام العمل بالليزر يرصد آثارا لجزيئات الطلاء.

وعادة ما كان مجددو اللوحات الفنية يستخدمون المشارط والمواد المذيبة لإظهار الألوان الحقيقية للوحات، وهي عملية مجهدة للغاية يمكن أن تضر في بعض الأحيان بالطلاء الموجود أسفل الطبقة اللامعة.

المصدر : رويترز