عـاجـل: سلامة: هناك خرق لقرار حظر تصدير السلاح إلى ليبيا الذي اعتمده مجلس الأمن الدولي

أستراليا وروسيا تبحثان بلورة اتفاقية مركز فضائي مشترك

أعربت أستراليا عن أملها في أن تتمكن من الانتهاء من التفصيلات الأمنية مع روسيا هذا الأسبوع بشأن استخدام المركبة الفضائية أورورا في موقع مقترح بجزيرة أسترالية نائية في المحيط الهندي.

ووقعت أستراليا وروسيا اتفاقية في ديسمبر/كانون الأول الماضي لبناء مركز فضائي بجزيرة كريسماس لاستخدامه في الإطلاق التجاري للأقمار الصناعية على متن أورورا, وهي نسخة معدلة من مركبة سويوز الفضائية الروسية.

وسيمثل هذا المركز -والذي يطلق عليه مركز آسيا والمحيط الهادي الفضائي- منافسة لشركة إريان سبيس الفرنسية التي تعمل من جزيرة غويانا الفرنسية في أميركا الجنوبية وتسيطر على نحو نصف السوق العالمية للإطلاق التجاري للأقمار الصناعية.

كما أنه سينافس مشروع الشركة الدولية للإطلاق, وهو مشروع مشترك بين روسيا وأميركا ترأسه شركة لوكهيد للمقاولات الدفاعية الأميركية.

وقال وزير الصناعة الأسترالي إيان ماكفارلان إنه سيتوجه إلى موسكو هذا الأسبوع لتمهيد الطريق أمام المشروع في محادثات مع وكالة الفضاء الروسية, تهدف إلى استكمال الترتيبات الثنائية بشأن تكنولوجيا الحماية والترخيص لاستخدامها في جزيرة كريسماس، وأوضح أنه تم الاتفاق على 90% من البروتوكولات.

وأشار الوزير الأسترالي إلى وجود قضيتين يتعين حلهما تتعلقان بحماية حقوق الملكية الفكرية الروسية، وخلاف بشأن إصرار هيئة الجمارك والحجر الصحي الأسترالية على تفتيش معدات الإطلاق الفضائي المستوردة من روسيا.

وقال ماكفارلان إنه يتعين حماية تكنولوجيا إطلاق أورورا على غرار أي اتفاقية دولية, من أجل تبديد المخاوف الأمنية لدى الطرفين. وأضاف أن "روسيا تريد بشكل واضح حماية التكنولوجيا التي ستستخدم في الجزيرة, في حين نريد نحن ضمان أن تتمكن أستراليا من صيانة مصالحها السيادية في المباشرة العامة للعمليات".

المصدر : رويترز