ماتسوشيتا اليابانية ترجئ تسويق مكنسة تعمل ذاتيا

نموذج للمكنسة الذاتية الجديدة التي عرضتها الشركة اليوم
أعلنت شركة ماتسوشيتا اليابانية للصناعات الإلكترونية أنها ستؤجل تسويق مكنسة كهربائية جديدة تعمل بصورة ذاتية بسبب وجود بعض المشاكل الفنية فيها, مشيرة إلى أن بيعها بكميات تجارية سيتم في غضون العامين أو الثلاث المقبلة.

وقال متحدث باسم الشركة التي تتخذ من مدينة أوساكا اليابانية مقرا لها في مؤتمر صحفي إن المشاكل المذكورة تتعلق بخدش المكنسة الروبوت قطع الأثاث وعدم تمكنها من تنظيف الأوساخ في زوايا الغرف. ويبلغ سعر المكنسة الواحدة التي لا يزيد حجمها على حجم كرة السلة 3800 دولارا.

وأشار المتحدث باسم شركة ميتسوشيتا التي تنتج أجهزة ناشيونال وباناسونيك إن كلفة تطوير المشروع ستبلغ 1.5 مليون دولار. وأضاف أن الشركة لا تعتزم تصدير الروبوتات في الوقت الراهن.

وقالت الشركة إن تقنية السيطرة الذاتية يمكن أن تركب لروبوتات منزلية أخرى تستخدم للحراسة الأمنية أو لرعاية الأطفال أو المسنين في حال ركبت لها كاميرات وتقنيات متحركة. ويتمكن الروبوت الحالي من الحركة مستخدما مجسات وأشعة فوق البنفسجية وموجات فوق الصوتية, ما يمنعه من الاصطام بالجدران أو السقوط من السلالم.

ويستطيع الروبوت الجديد العمل بصورة متواصلة لمدة 55 دقيقة, ويمكنه معرفة حجم الغرفة عن طريق التحرك بصورة دائرية لمرة واحدة ثم التحرك بصورة أفقية وعمودية لتنظيف 92% منها. وقالت الشركة إن الروبوت الجديد لا يتمكن من تنظيف المناطق المجاورة للجدران لأنه مصمم للوقوف مسافة 15 سم عن الجدران والزوايا والعقبات الأخرى التي لا يقل عرضها عن ثلاثة سنتمترات.

يشار إلى أن اليابان تعد أول بلد يستخدم الروبوتات في العالم. وحسب إحصاءات الأمم المتحدة فإن اليابان أنتجت عام 2000 نصف روبوتات العالم.

المصدر : أسوشيتد برس