رحلات سياحية روسية للفضاء بعد ثلاث سنوات

المليونير الأميركي أول سائح إلى الفضاء الخارجي (ارشيف)
قالت وكالة إنترفاكس الروسية إن السياحة عبر الفضاء ستكون ممكنة للراغبين باكتشاف هذا المضمار مع حلول عام 2004، وذلك في إطار خطط للسياحة التجارية عبر الفضاء.

وبمقتضي اتفاق وقع بين مؤسسة إنرجيا الفضائية الروسية ومير كورب فإنه ستقام محطة فضائية تجارية صممت خصيصا لسائحي الفضاء لاستضافة ثلاثة من رواد الفضاء في وقت واحد لمدة 20 يوما. وستعمل المحطة المقرر إطلاقها في عام 2004 لمدة 15 عاما.

وقال رئيس مير كورب جيفري مانبر إن الاتفاق يأتي في إطار خطط الشركة لبدء برنامج كامل للسياحة الفضائية التجارية.

وتمتلك روسيا حصة في محطة الفضاء الدولية ISS وأرسلت أول سائح للفضاء في مايو/ أيار الماضي. وتنظر موسكو للسياحة الفضائية باعتبارها وسيلة لجمع الأموال التي تحتاجها بشدة لدعم برنامجها الفضائي الوطني.

وتردد أن رجل الأعمال الأميركي دينيس تيتو دفع مبلغ 20 مليون دولار ثمنا لمغامرته التى استمرت ثمانية أيام لكنها أثارت احتجاجات في وكالة الفضاء الأميركية (ناسا) التي شككت في درجة الأمان في زيارة أحد الهواة للمحطة الدولية قبل استكمالها.

وتملك مؤسسة إنرجيا حصة 60% من أسهم شركة مير كورب وهي شركة أسست العام الماضي لتدبير التمويل التجاري لإنقاذ محطة مير الفضائية.

لكن المبلغ الذي دبرته الشركة وهو 30 مليون دولار لم يكف احتياجات مير التي تم التخلص منها في المحيط الهادي في مارس/ آذار 2001. وتركز روسيا ذات الخبرة الكبيرة في مجال الصعود إلى الفضاء على المشاركة في المحطة الدولية.

المصدر : رويترز