أستراليا تدرس إنشاء مركز لإطلاق الأقمار الاصطناعية

قررت الحكومة الأسترالية بناء مركز أبحاث فضائي في أقصى ساحلها الشمالي الغربي وذلك في محاولة لجعلها أحد مواقع الانطلاق للفضاء الخارجي في المستقبل. ويقوم المركز بإطلاق الأقمار الاصطناعية لصالح الدول والشركات الأخرى.

وقال وزير العلوم نيك مينشين إن المشروع الذي تقدر كلفته بنحو 400 مليون دولار أميركي سيكون في جزيرة كريسماس. وأضاف أن المركز سيكون أول مركز تجاري بالكامل يوفر مثل هذه الخدمة في العالم.

وأكد مينشين أن من شأن المشروع أن يجعل من أستراليا أحد أبرز اللاعبين الأساسيين في مجال صناعة إطلاق الأقمار الاصطناعية التي تسيطر عليها الولايات المتحدة وروسيا والاتحاد الأوروبي والصين.

وأشار الوزير الأسترالي إلى أن المركز سيوفر فرص عمل في مجال التكنولوجيا المتطورة التي تشمل الكهرباء والميكانيكا وهندسة الفضاء والاتصالات الفضائية وتقنية الأقمار الاصطناعية وإدراة المشروعات..

وتشير دراسة الجدوى التي أعدتها الحكومة إلى أن المشروع سيوفر للحكومة الأسترالية نحو 2.5 مليار دولار في العقد القادم. وتدور شائعات بأن روسيا ستستخدم المركز لإطلاق 12 صاروخا تحمل أقمارا اصطناعية سنويا في محاولة لكسر هيمنة الولايات المتحدة على الفضاء الخارجي.

المصدر : وكالات