قضوا 90 يوما في السرير ليصبحوا رواد فضاء

مليونير أميركي وأول سائح إلى الفضاء الخارجي
دينيس تيتو (وسط) على متن محطة الفضاء الدولية بجانب رائدي الفضاء الروسيين(أرشيف)
أعلن علماء فضاء في فرنسا أنه سمح لأربعة عشر شخصا يريدون أن يصبحوا رواد فضاء بالنهوض من أسرة التجارب بعد أن قضوا بها ثلاثة أشهر. وجرت التجربة لاختبار صحة نظرية أن ذلك قد يشعر المتطوعين كما لو أنهم يسبحون في الفضاء.

وتم تقييد المتطوعين إلى أسرتهم المائلة قليلا لمدة 90 يوما في عملية سميت "الراحة السريرية". ومنع الرجال طوال فترة التجربة من الجلوس حتى للاستحمام أو تناول الطعام.

وتتراوح أعمار المتوطعين بين 25 و45 عاما واختيروا عن طريق المركز الوطني الفرنسي لدراسات الفضاء. ورقد الرجال الأربعة عشر ورؤوسهم تميل إلى أسفل بزاوية 6 درجات وهو وضع يقول العلماء إن له نفس تاثير انعدام الوزن على الجسم.

وأجريت المرحلة الأولى من الدراسة في مركز ميديس لأبحاث الفضاء في تولوز جنوبي فرنسا. وتجرى التجربة على مستوى أوروبا ومن المقرر إجراء اختبارات على الرجال هذا الأسبوع لمعرفة آثارها على أجسامهم.

وتعتزم هيئة الفضاء الأوروبية إجراء تجربة ثانية خلال الشهور المقبلة لاختبار تأثير انعدام الوزن في الفضاء على العظام وأنسجة العضلات.

المصدر : وكالات