روسيا تدمر مركبة تموين تابعة للمحطة مير

صورة تظهر التحام بروغرس مع المحطة مير
قالت روسيا إنها دمرت مركبة تموين بروغرس أم 43 بعد فصلها عن المحطة الفضائية مير.

وأوضح مركز مراقبة الرحلات الفضائية في روسيا أن المركبة احترقت بعد ثلاثين دقيقة من توقيفها عن العمل، وأشار إلى أن حطام المركبة سقط في المحيط الهادي.

والمركبة بروغرس أم 43 هي غير مركبة بروغرس التي التحمت السبت الماضي بنجاح بالمحطة مير لتزويدها بالوقود لدفعها خارج مدارها الحالي، مما يساعدها في النزول إلى الغلاف الجوي، في خطوة من عملية تدمير المحطة التي يفترض أن تتم في السادس من مارس/ آذار المقبل، ويعتزم المهندسون الروس إسقاط المحطة في الجزء الجنوبي من المحيط الهادي بعيدا عن طرق الملاحة البحرية والجوية.

وتعد محطة مير وعمرها 15 عاما مفخرة برنامج الفضاء السوفيتي لكنها تعرضت في الأعوام الأخيرة لسلسلة من الحوادث.

وكانت إدارة المراقبة الأرضية قد فقدت في يناير/ كانون الثاني الحالي جميع الاتصالات مع المحطة لفترة من الوقت، مما أشاع مخاوف من تحطم المحطة مير ووزنها 130 طنا على الأرض دون إنذار.

المصدر : الفرنسية