هجومان لقراصنة الإنترنت على مواقع مايكروسوفت

بيل غيتس صاحب شركة مايكروسوفت
أعلنت شركة مايكروسوفت أن مواقعها على الإنترنت تعرضت لهجوم ثان بعد ساعات من الهجوم الأول يوم الخميس الماضي. وقالت الشركة إنها اضطرت لوقف خدمات الإنترنت لمدة تقل عن تلك التي حدثت في الهجوم الأول.

وأكد متحدث باسم الشركة أن مواقعها على الإنترنت توقفت عن الخدمة مرتين مدة كل منهما 15 دقيقة ظهر الخميس وصباح الجمعة بعد أن عمد القراصنة إلى إرسال ملايين الرسائل كبيرة الحجم لطلب المعلومات عن مواقع الشركة مما أدى إلى إعاقة الدخول إلى هذه المواقع.

وقال المتحدث إن العديد من مواقع الشركة توقفت عن العمل أو أنها أصبحت بطيئة لدرجة تعذر معها تحميل البرامج.

وأفادت مايكروسوفت أنها تمكنت من إعادة الخدمة بشكل كامل على مواقعها بعد نحو ساعتين من الحادث. ولم يتضح ما إذا كانت الجهة التي شنت الهجوم الثاني هي نفسها التي قامت بعملية القرصنة الأولى، لكن الشركة أعلنت أنها تعمل مع مكتب التحقيقات الفدرالي (أيه أف بي) لمعرفة المهاجمين.

وتعتبر عمليات القرصنة هذه أحدث مشكلة تواجه مايكروسوفت بعد أسبوعين من الأعطال المتكررة في مواقعها على الشبكة الدولية للمعلومات. وقال المهندس المسؤول في الشركة إنهم تلقوا درسا قاسيا من عمليتي القرصنة لكن الشركة لم تتمكن من تطبيق تقنية تمنع تكرار مثل هذه العمليات في المستقبل على حد قوله.

 ويقول خبراء الكمبيوتر والإنترنت إن هناك صعوبة في مواجهة عمليات القرصنة التي أدت إلى إغلاق العديد من مواقع الإنترنت في السنوات الماضية وذلك بسبب أن البرمجيات التجارية المعنية بمنع وقوع القرصنة ما تزال في مرحلة التطوير.

المصدر : وكالات