جوهرة كومباك ينجز مائة تريليون عملية في الثانية

المدير التنفيذي لشركة كومباك في مؤتمر صحفي (أرشيف)
قالت وزارة الطاقة الأميركية إنها أطلقت مشروعا لإنجاز كومبيوتر عملاق مخصص للأبحاث البيولوجية والطبية قادر على إنجاز مائة ألف مليار عملية في الثانية الواحدة. وجاء في الإعلان أن شركة كومباك ستتولى تصنيع الجهاز.

وتشارك شركتان أخريان تعملان في مجال المعلومات شركة كومباك في تصنيع الجهاز الذي أطلق عليه اسم "الجوهرة". وستتولى الشركتان تطوير برامج التحليل والأبحاث البيولوجية. ويهدف المشروع إلى إنتاج وسيلة بحث تتمتع بقوة تعادل الكومبيوترات المستخدمة في مجال الأبحاث الفيزيائية، خاصة في مجال الأسلحة النووية.

ومن المتوقع أن تنهي شركة كومباك تصنيع "الجوهرة" بحلول العام 2004، غير أن الكومبيوتر القادر على العمل أسرع بثماني مرات من الأجهزة المستخدمة حاليا لن يكون فريدا، إذ من المتوقع أن تنهي شركة "آي بي إم" إنتاج عملاقها الموعود "بلو جين" الذي من المفترض أن يكون الأسرع على الإطلاق في الجيل الجديد، إذ تفوق سرعته سرعة جهاز كومباك بعشرة أضعاف.

المصدر : رويترز