الصين تسمح لموقعي إنترنت بنشر الأخبار

ذكرت شركتا الإنترنت الصينيتان سينا دوت كوم وسوهو دوت كوم لخدمات الإنترنت أنهما حصلتا على ترخيص من السلطات يسمح لهما بنشر مواقع إخبارية على الإنترنت وفق قواعد جديدة ستصبح سارية المفعول ابتداء من الأسبوع القادم.

وستلزم القواعد كل مواقع الإنترنت الإخبارية في الصين بأن تنشر أخبارا ذات مضمون سياسي رسمي، وهو جزء من جهود السلطات الشيوعية لمنع نشر أي مواد إخبارية على الإنترنت يمكن أن تحمل مضامين مناوئة لها.

ويقول العاملون في مجال النشر الإلكتروني إن القيود المقصودة تشمل ما يتصل بالأخبار السياسية، وليس أخبار الرياضة أوالمال أوالترفيه. ويشيرون إلى أن المواقع الأخبارية ستجد ضالتها في أخبار الأسرار الشخصية والوقائع المثيرة وأخبار الفضائح لإرضاء ذائقة مرتاديها.

وتمتثل الشركتان للقواعد الخاصة بالنشر على الإنترنت التي تحددها السلطات الصينية. ويرى المراقبون أن هذا الترخيص المشروط لن يؤثر كثيرا على أساليبهما في تناول الأخبار.

ويقول الرئيس التنفيذي لشركة سينا دوت كوم إن منح الترخيص يدلل على قبول الشركتين لدى المسؤولين كما يشير إلى التزام الحكومة الصينية بتطور مجال الإنترنت في البلاد.

المصدر : رويترز