كورونا لا يموت بعد شفاء المصاب.. دليلك لتعقيم الغرفة دون نقل العدوى

كلما طالت مدة انتظار تعقيم الأسطح دون تجفيف، أصبحت أكثر أمانا (غيتي)
كلما طالت مدة انتظار تعقيم الأسطح دون تجفيف، أصبحت أكثر أمانا (غيتي)

يعزل معظم مصابي فيروس كورونا (كوفيد-19) في المنزل خلال فترة التعافي من أجل الحد من انتشار المرض، وترك الأماكن في المستشفيات للحالات الحرجة.

وبسبب ارتفاع معدل انتقال عدوى فيروس كورونا، يجب توخي الحذر عند التعامل مع المريض خلال مرضه لحماية باقي أفراد البيت من الإصابة، ولكن حتى بعد شفاء المريض، يمكن للفيروس البقاء على الأسطح والملابس والانتقال لشخص آخر.

كيف تعقم غرفة المريض؟

قبل الدخول لغرفة المصاب، يجب التأكد من استخدام قناع لحماية الفم والأنف، ثم تغطية العين إذا أمكن، واستخدام قفازات نظيفة، والحفاظ على تهوية المكان جيدا، وتأكد من غسل يديك بالماء والصابون جيدا لمدة لا تقل عن 20 ثانية بعد الانتهاء من التنظيف والتعقيم.

تستخدم المعقمات حسب الإرشادات المكتوبة عليها دون زيادة، وتجنب خلط المنتجات الكيميائية.

التنظيف ثم التعقيم

وفقا للمراكز الأميركية لمكافحة الأمراض والوقاية منها "سي دي سي" (CDC)، فإن أفضل إجراء للوقاية من كورونا ومن باقي الفيروسات في المنازل وأماكن الاجتماعات، هو البدء بتنظيف الأسطح القذرة بشكل مباشر، يليه التطهير.

والتنظيف يعني إزالة الأوساخ والشوائب من الأسطح باستخدام الماء والصابون، وهذا لا يقتل الجراثيم لكنه يقلل من عددها على الأسطح، أما التطهير فيعني استخدام المعقمات بعد التنظيف لقتل الجراثيم على الأسطح، ويقلل من خطر انتشار العدوى.

الأسطح والأرضيات

يجب التركيز على الأسطح الأكثر عرضة للمس من المريض مثل الطاولات والرفوف وإطارات السرير، ومفاتيح الإضاءة، ومقابض الأبواب، والنوافذ والمرآة، وصنابير المياه والحوض والمرحاض.

لتعقيم الأسطح والأرضيات، يمكنك خلط أربعة معالق من الكلور مع لتر من المياه بدرجة حرارة الغرفة، ثم يوضع المحلول في بخاخ لرش الأسطح والأرضيات وتنظيف الحمام.

وينبغي ترك الأسطح مبللة بالمحلول لمدة لا تقل عن خمس دقائق قبل تجفيفها، والأفضل تركها لتجف بالهواء إن أمكن، وتكرار ذلك يوميا، لأن محلول الكلور لا يبقى فعالا بعد مرور 24 ساعة.

ينبغي ترك الأسطح مبللة بالمطهر لمدة لا تقل عن خمس دقائق قبل تجفيفها (غيتي)

الأقمشة

أما بالنسبة لملابس المصاب وأغطية سريره والمناشف والستائر والسجاد، فيجب الحرص على أن تكون بعيدة عن وجهك بقدر الإمكان، وعند غسلها يجب اتباع الإرشادات الخاصة بالقطع، ويفضل أن تغسل في درجة حرارة ما بين 60 و90 درجة مئوية، وباستخدام الكلور، ثم تنظف حاويات الملابس المتسخة باستخدام محلول الكلور.

الأجهزة الإلكترونية

يجب تعقيم الأجهزة الإلكترونية، مثل الهواتف المحمولة والحاسوب وأجهزة التحكم عن بعد، باستخدام مناديل الكحول أو البخاخات التي تحتوي على 70% على الأقل من الكحول لتطهير شاشات اللمس.

أدوات الطعام

ينبغي استخدام قفازات عند لمس أدوات الطعام مثل الأطباق والمعالق، وتغسل بالماء الساخن وباستخدام الصابون أو في غسالة الأطباق، ويفضل استخدام أطباق ومعالق بلاستيكية يمكن التخلص منها بعد الاستخدام.

سلة القمامة

يمنح المصاب سلة قمامة خاصة به، ويجب تبطينها بكيس قمامة، وعند إزالة الكيس يجب استخدام القفازات، واحرص على إبعاده عن وجهك وجسمك، ثم تخلص من القفازات، واغسل يديك جيدا.

تستخدم المعقمات حسب الإرشادات المكتوبة عليها دون زيادة (غيتي)

أفضل طريقة لتعقيم غرفة المصاب

نشر موقع "هيلث لاين" نتيجة دراستين، نشرت إحدهما في صحيفة الطب الأميركية الجديدة (NEJM)، والأخرى في مجلة "ذا لانسيت" الطبية، حيث بينتا أن الفيروسات يمكنها البقاء على الأسطح لمدة قد تصل إلى سبعة أيام على البلاستيك والمعادن، وعلى الزجاج حتى أربعة أيام، والخشب حتى يومين، والورق المقوى حتى 24 ساعة، ويختلف الأمر باختلاف العوامل البيئية مثل درجة الحرارة والرطوبة.

ولذلك في حالة إمكانية الاستغناء عن غرفة المصاب، فيفضل غلقها لمدة أسبوع بعد خروجه منها، فتقول كولين ماكلورين أستاذة مساعدة في علم الأوبئة في نيويورك لموقع "يو إس نيوز"، إن الطريقة الأسهل والأكثر أمانا لتطهيرغرفة مصاب بفيروس كورونا هي إغلاقها لمدة أسبوع.

وتقول إيريكا ماري أستاذة في قسم الهندسة البيئية في جامعة نورث وسترن ومتخصصة في علم الأحياء الدقيقة، إن "الفيروسات، منها فيروس كورونا وغيرها، لا تفعل أي شيء على الأسطح المنزلية باستثناء الانهيار البطيء، فلا تنمو ولا تتكاثر على الأسطح"، ولذلك كلما طالت مدة الانتظار، يصبح التعقيم أكثر أمانا.

المصدر : مواقع إلكترونية

حول هذه القصة

عادة عندما تكون هناك مدة محددة للانعزال يتفاوت شعور الأفراد، فبالبداية يشعرون بالصمود، ثم يبدؤون بالاستسلام للاكتئاب بمنتصف الطريق، ثم يعاودون محاولات الصمود مرة أخرى. فكيف تواجه الوحدة بزمن الكورونا؟

المزيد من أسلوب حياة
الأكثر قراءة